القوات الروسية بدأت عملية واسعة النطاق ضد الإرهابيين في ريفي إدلب وحمص

رمز الخبر: 3825442 -
علن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن القوات الروسية بدأت عملية واسعة ضد الإرهابيين في ريفي حمص وإدلب بمشاركة حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" المتواجدة قبالة سواحل سوريا.

  وقال شويغو خلال اجتماع عقده الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء  في سوتشي، مع القيادة العليا للقوات المسلحة الروسية: "اليوم في الساعة 10.30 والساعة 11.00 صباحا، بدأنا عملية واسعة بشن ضربات مكثفة على مواقع "داعش" و"جبهة النصرة" في ريفي إدلب وحمص".

وكشف أن حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" انضمت للعمليات القتالية، "إذ أقلعت مقاتلات "سو-33" من على متنها وضربت مواقع تابعة للإرهابيين". وأكد أنها أول مشاركة لحاملة طائرات روسية في أعمال قتالية في تاريخ الأسطول الحربي الروسي./انتهى/

 .

ارسال التعليق

3 + 3 =