عبداللهيان يستحسن قرار تشكيل مرصد لكشف الجرائم بحق الإنسانية في مدينتي الفوعة وكفريا

رمز الخبر: 4033659 -
استحسن مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي قرار البرلمان السوري تشكيل "مرصد لكشف الجرائم بحق الإنسانية في مدينتي الفوعة وكفريا" السوريتين اللتين كانتا تحت حصار استمر لعدة سنوات من قبل المجموعات الارهابية في الشمال السوري.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن عبداللهيان استقبل اليوم راغب حسين الحسين نائب رئيس لجنة الصداقة في مجلس الشعب السوري وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين.

وفي مستهل اللقاء هنأ عبداللهيان المسؤول السوري على الانتصارات التي حققها الشعب والحكومة السورية وهزيمة الارهابيين في العديد من المدن والارياف السورية.

وأشار حسين أمير عبداللهيان إلى الجرائم التي ارتكبت في سوريا من قبل الارهابيين والتكفيريين وقال أن الصمت الدولي إزاء هذه الجرائم هو تشجيع لهذه الجماعات لارتكاب المزيد من الجرائم والانتهاكات.

بدوره اعتبر راغب حسين الحسين نائب رئيس لجنة الصداقة في مجلس الشعب السوري أن ما تشهده المنطقة من ارهاب وجرائم هو صنيعة الصهيونية العالمية وحلفائها العرب والغربيين، مؤكدا أن الجهود والمساعي الرامية لاضعاف محور المقاومة كلها ستبوء بالفشل وان المنتصر الأخير في هذه المعركة سكون محور المقاومة والممانعة./انتهى/

ارسال التعليق

6 + 6 =