نجاح إختبارات تتعلق بصواريخ وأسلحة جديدة في حوزة الدفاع الجوي الإيراني

رمز الخبر: 4056930 -
اعلن قائد قاعدة "الشهيد بابايي" الجوية العميد "مسعود روزخوش" عن نجاح أختبارات تتعلق بصواريخ وأسلحة جديدة على مقاتلات F-7 و F-14 ، كاشفاً عن امكانيات وقابليات جديدة في حوزة القوى الجوية الإيرانية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن قائد قاعدة "الشهيد بابايي" الجوية في إصفهان العميد الطيار"مسعود روزخوش" كشف عن آخر إنجازات القوات الجوية الإيرانية.

وأعلن روزخوش عن نجاح إختبارات تتعلق بصواريخ وأسلحة جديدة تم اجراءها على مقاتلة F-7 ، معلنا عن بعض الإختبارات التي تجرى على قنابل مختلفة الانواع.

وأكمل العميد روزخوش أنه تم إضافة بعض الإمكانيات العسكرية والقتالية الى طائرات طراز PC-7 حيث تم نجاح إختبار تجهيز هذه الطائرة بالرشاش.

وبعد الكشف عن تقليص حجم النسخة المماثلة لطائرة طراز  F-14 ورقمنتها قال العميد روزخوش أنه تم تطوير مقاتلتي F-14 و F-4 بحيث اصبحتا قادرتين على الخوض في المعارك البحرية، معلنا عن تطلعات ومشاريع وزارة الدفاع الإيرانية لصنع طائرات الشبح او المتخفية من الرادارات.

وأكد قائد قاعدة "الشهيد باباي"ي الجوية أن التهديدات الحدودية يتم رصدها ومتابعتها من خلال رادارات F-14 ، فضلا عن المنظومة الدفاعية، منوها بتطوير هذا النوع من الرادارات محليا على يد الجامعات الإيرانية.

وقال روزخوش ان مقاتلات F-14 ومعظم المقاتلات تم تزويدها بقابليات تمكنها من تنفيذ عمليات جو-أرض، مضيفا أن F-14 لازالت قادرة على أن تؤدي دور "ميني آفاكس" (نظام الإنذار والتحكم المحمول جوا).

وفي سياق الأحداث الأخيرة التي شهدتها دول المنطقة وتحديدا إيران أكد العميد روزخوش أن من الضروري أن يفهم الآخرون أن ايران لا تنوي شن اي عدوان ضد اي دولة، لكنها مستعدة للتصدي أمام اي اعتداء والرد بشكل ساحق، وفي حال إن كان هذا الإعتداء من قبل دول المنطقة فإن القوات الجوية الإيرانية جاهزة للمواجهة.

وأضاف روزخوش، نظرا بأن القوات الأرضية لديها مسؤوليات كبيرة في مختلف المناطق ولاتستطيع أن تتولى مهمة الدفاع من العمق، فإن القوات الجوية هي من تتولى هذه المهمة، لذلك قواتنا تجعل مهمة الدفاع من العمق على رأس اهتماماتها./انتهى/

ارسال التعليق

2 + 12 =