خرازي: الحفاظ على الاتفاق النووي مرهون بمقاومة أوروبا امام المطالب الامريكية

اعتبر رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيرانية "كمال خرازي" أن الاجراءات الامريكية لم تتناقض مع روح الاتفاق النووي فحسب وبل انها لم تلتزم بنص الاتفاق، مشدداً على أن الحفاظ على الاتفاق النووي رهين مقاومة أوروبا امام المطالب الامريكية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيرانية " كمال خرازي" التقى رئيس جمعية السياسة الخارجية والأمم المتحدة في النمسا فولفغانغ شوسل خلال زياته للنمسا بهدف المشاركة في اجتماع الجمعية الأوروبية، حيث تناول اللقاء القضايا الاقليمية في منطقة غرب آسيا.

وأوضح شوسل في هذا اللقاء أن أوروبا في الماضي كانت تعاني من مشاكل أمنية، موضحاً أن الاوروبيين عملوا على إيجاد منظمة أمنية ولا سيما في زمن الحرب وكان لها تأثير مهم.

وأرى شوسل أنه بالنظر لما يعانيه الشرق الأوسط اليوم من توترات أمنية فإن من واجب الدول في المنطقة العمل على إيجاد آلية عمل لتأمين الأمن بشكل جماعي.

وأشار شوسل إلى ما تقوم به امريكا خلافاً للاتفاق النووي، مؤكداً أن أوروبا ستعمل جاهدة للحفاظ عللى الاتفاق النووي، موضحاً أن اوروبا أكدت على واشنطن الابتعاد عن التطرف في هذا المجال.

وأوضح خرازي في هذا اللقاء الأوضاع الحذرة التي تمر بها المنطقة، منوهاً إلى ضرورة الحفاظ على الحدود الجغرافية الحالية في الشرق الأوسط دون المساس بها، والعمل على تلبية مطالب و حقوق الأقوام الغير راضية.

وتطرق خرازي إلى دور بعض القوى الاقليمية في الشرق الأوسط ومن بينها السعودية التي تثير التوتر وتزعزع الأمن والاستقرار، موضحاً أن الدور الايراني في المنطقة يأتي من منطلق تدعيم الاستقرار ومساعدة الدول الصديقة ومكافحة المجموعات الإرهابية وتعزيز السيادة.

ووصف خرازي المفاوضات التي أدت إلى الاتفاق النووي بالناجحة، منوهاً إلى أن الاجراءات الامريكية لم تتناقض مع روح الاتفاق النووي فحسب وبل انها لم تلتزم بنص الاتفاق، مشدداً على أن الحفاظ على الاتفاق النووي رهين مقاومة أوروبا امام المطالب الامريكية./انتهى/.

رمز الخبر 1877952

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =