مباريات الفرق الإيرانية والسعودية ستجرى في ملاعب محايدة

اعلنت صحيفة سعودية أن المنتخبات الإيرانية والسعودية ستلعب على أرض محايدة كما اعربت الصحيفة عن دهشتها لوجود كفاشيان في اجتماع امس.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن مصدر آسيوي مطلع أوضح لـ"الشرق الأوسط" أن رفض الملاعب المحايدة بين الأندية المشاركة في البطولة ليست له علاقة بالمواجهات التي تجمع الأندية السعودية بنظيرتها الإيرانية، مشيرا إلى عزم الاتحاد القاري على تشكيل لجنة لزيارة المملكة والإمارات وقطر لبحث أزمة المواجهات بين أنديتها في نسخة البطولة المقبلة، مبينا أن الزيارة ستحسم مصير البلدان المحايدة أو الإبقاء على مباريات الذهاب والإياب كما هو معمول به.

وكشف مصدر آسيوي أمس، أن اجتماع المكتب التنفيذي الآسيوي شهد خروج الشيخ البحريني سلمان آل خليفة والسعودي أحمد عيد والإماراتي محمد الرميثي والقطري سعود المهندي لمبدأ تضارب المصالح في قضية الملاعب المحايدة، لكن الغريب أن الاتحاد الآسيوي أبقى على العضو الإيراني حاضرا في الاجتماع.

ويذكر انه قطعت عدة دول عربية من بينها السعودية والإمارات علاقاتها مع قطر في يونيو (حزيران)، بسبب دعم وتمويل الدوحة للإرهاب.

 فيما ذكرت تقارير عزم أندية البلدين نقل مواجهاتها مع الأندية القطرية على ملاعب محايدة في دوري أبطال آسيا في نسخته المقبلة./انتهى/.

رمز الخبر 1878540

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 3 =