"الانتقالي الجنوبي" المدعوم إماراتياً يسيطر على مقر حكومة هادي المدعومة سعودياً بعدن

أعلنت قوات ما يسمّى بـ "المجلس الانتقالي الجنوبي" سيطرتها اليوم الأحد على مقر رئاسة الوزراء في عدن، إضافة إلى السيطرة على معسكر النقل بخور معسكر ومعسكر حديد في كريتر بالمدينة.

وتمددت الاشتباكات إلى حي دار سعد شمال المدينة بعد اندلاع مواجهات بين أفراد من قوات الحزام الأمني التابعة للانتقالي الجنوبي وقوات الحماية الرئاسية التابعة لقوات الرئيس الهارب عبدربه منصور هادي.

وكان مراسل قناة الميادين أفاد بسيطرة هذه القوات على مقر الأمانة العامة لحكومة هادي في مدينة عدن، بعد اشتباكات أسفرت عن مقتل 7 جنود و5 مدنيين على الأقل وفق مصدر أمني يمني.
ونقل المراسل عن مصدر قوله إن هذه القوات سيطرت أيضاً على جولة كالتكس بين المنصورة وخور مكسر، مشيراً إلى أن هذه الاشتباكات تتمدد إلى مديرية الشيخ عثمان.

وذكرت وسائل إعلام محلية في عدن أن قوات اللواء الأول مشاة التابعة لرئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزُبيدي الموالي للإمارات سيطرت على معسكر النقل التابع لقوات هادي في المدينة. 

صحيفة "عدن الغد" ذكرت أن قوات من اللواء الأول مشاة سيطرت على معسكر النقل التابع للحماية الرئاسية بخور مكسر. وقال مصدر عسكري للصحيفة إن قوات من اللواء الأول مشاة الذي يقوده اللواء الزبيدي دخلت معسكر النقل الملاصق لإدارة أمن عدن، وأن السيطرة تمت عقب اشتباكات مع أفراد حراسة اللواء، مشيراً إلى أن المعسكر يتبع قوة ألوية الحماية الرئاسية./انتهى/

رمز الخبر 1880616

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 7 =