قوات فرنسية تتوجه من العراق الى سوريا

كشفت مصادر عن تحرك قوات فرنسية ضمن التحالف الدولي، من العراق وتوجهها الى سوريا.

وأفادت وكالة الأناضول التركية، نقلاً مصادر محلية في سوريا، بوصول وحدات فرنسية خاصة، مساء الخميس إلى قاعدة أميركية في منطقة رميلان بمحافظة الحسكة السورية، التي يسيطر عليها مقاتلون أكراد.
ونفت المصادر علمها بنية القوات الفرنسية البقاء في القاعدة من عدمه، مشيرة إلى ازدياد حركة دخول وخروج وحدات عسكرية فرنسية من العراق إلى سوريا.
كما بينت إجراء الجنود الفرنسيين، بمركباتهم المدرعة، مع الجنود الأميركيين دوريات في مدن منبج والرقة وبعض مناطق دير الزور، وذلك برفقة مقاتلين أكراد.
ويوجد أكثر من 70 عنصراً تابعاً للقوات الفرنسية الخاصة في 5 مناطق شمال سوريا، تحت اسم التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش، هي تلة مشتى النور جنوب مدينة عين العرب {كوباني} وناحية صرين، وبلدة عين عيسى وقرية خراب العاشق.
يذكر أن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، استقبل في 29 آذار الماضي وفداً من مقاتلين أكراد، تحت مسمى قوات سوريا الديمقراطية. 
وعقب الاستقبال، أصدر قصر الإليزيه بياناً، جاء فيه أن ماكرون يرغب في إقامة حوار بين قوات سوريا الديمقراطية وتركيا بدعم من فرنسا والمجتمع الدولي./انتهى/

رمز الخبر 1883352

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =