قاسمي يفند الإتهامات الموجهة ضد ايران بخصوص أحداث 11 ايلول

رمز الخبر: 4288995 -
أدان المتحدث بإسم الخارجية الايرانية، الحكم المسيس الذي أصدرته المحكمة الامريكية غيابياً ضد ايران دون وجود اية أدلة وشواهد تدل على تورط ايران او رعاياها ايران في عمليات 11 ايلول.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن المتحدث بإسم الخارجية الايرانية "بهرام قاسمي" أدان بشدة الحكم المسيس الذي أصدرته المحكمة الامريكية غيابياً ضد ايران، دون وجود اية أدلة وشواهد تدل على تورط ايران او رعاياها في احداث 11 ايلول، معلنا عن احتجاج شديد اللهجة للحكومة الايرانية حول مثل هذه القرارات المسيسة والمبنية على تهم لا أساس لها والتي تم إصدارها مرارا في السابق.

وقال قاسمي: أن مثل هذه القرارات المرفوضة وغير المقبولة، لم تسخر من منظومة القوانين الدولية فحسب، بل إنها تسخر ايضا من الشعب الامريكي سيما ضحايا هذا الحادث وذويهم معتبرا ان المخططين لهذه اللعبة السياسية، يسعون عبثاً الى تحريف الواقع من خلال التاثير على مسار المحاكمة ونتائجها، خلافا لنمط العمليات التي قد جرت في الولايات المتحدة خلال السنين الماضية، ضد القائمين الحقيقيين لهذه العملية الارهابية، من اجل اعادة كتابة التاريخ كما يحلو لهم، لكن بكل تأكيد فإن هذا الامر سوف لن يحصل.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية الايرانية: أن اصدار مثل هذه الاحكام، ايضا يتنافض مع القواعد والاجراءات المقبولة ضمن القوانين الدولية، المبنية على اساس مراعاة الحصانة القضائية للدول، والجمهورية الاسلامية في ايران ستحافظ على جميع حقوقها المشروعة لمواجهة هذه الاجراءات غير القانونية./انتهى/

ارسال التعليق

9 + 4 =