رئيس البورصة: إيران أكبر منتج ومصدر للزعفران في العالم

رمز الخبر: 4304767 -
اعتبر رئيس هيئة البورصة والأوراق المالية الإيرانية الدكتور "شابور  محمدي" ، اليوم الأربعاء ، أن إيران هي أكبر منتج ومصدر للزعفران في العالم ، معرباً عن أمله في تحويل إيران إلى نقطة عالمية رائدة في تسعير الزعفران من خلال تداول الأسهم واستثمار العقود الآجلة./انتهى/

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن رئيس هيئة البورصة والأوراق المالية الإيرانية الدكتور "شابور  محمدي" ألقى اليوم كلمة في مراسم افتتاح العقود الآجلة للزعفران التي أقيمت في مقر البورصة الإيرانية.

وأعرب المسؤول الاقتصادي عن تقديره لإطلاق عقد الزعفران الآجل والتعاون الإجماعي من قبل اللجنة الاقتصادية في مجلس الشورى الإسلامي لتنمية سوق رأس المال وسوق السلع.

وقال المتحدث بإسم هيئة البورصة الإيرانية "إن بورصة البلاد متنوعة المنتجات فريدة من نوعها في العالم واليوم تم إضافة عقد الزعفران الآجلة إلى عرضها".

وأضاف الأمين العام للمجلس الأعلى للبورصة ، في إشارة إلى التجربة العالمية للعقود الآجلة للمنتجات الزراعية ، أن العقود المستقبلية في مجال الزراعة قد استُخدمت في العالم لسنوات عديدة ، معتبراً أن مراقبة تقلبات الأسعار ، وشفافية المعلومات ، والتسعير العادل ميزاتها الأكثر أهمية.

وأشار رئيس هيئة البورصة والأوراق المالية إلى المزايا الأخرى للعقود المستقبلية وقال: "إن مراقبة المخاطر واكتشاف الأسعار هما من أهم مزايا العقد الآجل".

واعتبر محمدي أن استخدام العقد الآجل في مجال المنتجات الزراعية يجمع بين عدد من المعاملات والخبرات العالمية يدل على أنه في معظم الاقتصادات المتقدمة التي لديها مخزون زراعي نشط ، تستخدم العقود الآجلة كأحد أهم الأدوات وتعد دول الهند والبرازيل وماليزيا وجنوب إفريقيا من بين الدول التي تستثمر في مجال الصفقات المستقبلية.

 وأكد رئيس هيئة البورصة والأوراق المالية ، أن إيران هي أكبر منتج ومصدر للزعفران في العالم ، معرباً عن أمله في تحويل إيران إلى نقطة عالمية رائدة في تسعير الزعفران من خلال تداول الأسهم واستثمار العقود الآجلة./انتهى/

ارسال التعليق

3 + 14 =