حمد بن جاسم يفجر مفاجأة حول "احتجاجات الأردن"!

قال رئيس الوزراء القطري السابق، حمد بن جاسم آل ثاني، بأن "دولا قريبة" قد تقف وراء الاحتجاجات العارمة في الأردن للضغط عليها من أجل قبولها بـ"صفقة القرن".

وقال بن جاسم، في تغريدتين نشرهما أمس الاثنين على حسابه الرسمي في موقع "تويتر": "ما يجري في الأردن أرجو أن لا يكون مخططا من دول قريبة وذلك للضغط على هذا البلد الآمن للقبول بصفقة القرن".
تابع رئيس الوزراء القطري السابق: "أتمنى من الشعب الأردني الشقيق أن ينظر للخراب من حوله وأن يثق بالملك وأن يعاتبه ككبير العائلة الأردنية ولكن يجب الحفاظ على هذا الكيان في هذا البحر المتلاطم".
وذكرت وسائل إعلام عربية وغربية سابقا أن "صفقة القرن" هي خطة تعمل عليها إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لمعالجة الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، عبر إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات، بما فيها وضع مدينة القدس الشرقية، تمهيداً لقيام تحالف إقليمي تشارك فيه دول عربية و"إسرائيل"، لمواجهة الرافضين لسياسات واشنطن وتل أبيب.
ويمر الأردن خلال الأيام الـ5 الماضية، باحتجاجات حاشدة عارمة اندلعت على خلفية تبني حكومة البلاد، في 21 مايو الماضي، مشروع قانون معدل لضريبة الدخل، وأحالته إلى البرلمان لإقراره.

رمز الخبر 1884526

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =