السفير الايراني لدى سوريا

مسيرات يوم القدس في دمشق ليس الا تعبيراً عن موقف سوريا الثابت اتجاه فلسطين

رمز الخبر: 4315920 -
اوضح السفير الإيراني في سوريا "جواد ترك آبادي" خلال مسيرات يوم القدس العالمي ان هذه المسيرات هي تعبر عن موقف سوريا الثابت في محور المقاومة المتمثل بالتصدي للكيان الصهيوني والامبريالية الامريكية وهو استمرارا للموقف التاريخي لسوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن قناة العالم أن سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في سوريا "جواد ترك آبادي"، اشار خلال مسيرات يوم القدس العالمي، إلى ان هذا الموقف الذي نراه من خلال هذه المسيرات والتي نقرأها بأنها استمرار التحالف والتآزر والتعاون الذي استمر بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران مع سوريا خلال العقود الاربعة الماضية.

وأضاف ان هذا التحالف مستمر ومنتصر واليوم سوريا  تعيش ايام الانتصار الذي يجعل هذه المناسبة معبرة اكثر وان سوريا تنتصر على المؤامرة التي حاكتها لها  الصهيونية العالمية واسرائيل وهذا الانتصار لمحور المقاومة وللبلدين.

وتابع ترك آبادي ان دعم المقاومة واجب علينا وهو من روح الدستور الايراني وهو ايماننا بقضايا الحق للشعوب أينما كانت وحق الشعب الفلسطيني في ارضه ومقدساته كما هو الامة الاسلامية في قدسها وسنبقى على موقفنا حتى تحرير المقدسات والى ان يكون الشعب الفلسطيني حرا في اتخاذ قرار وعودة ابنائهم الى وطنهم.

وقال السفير الايراني ان الانتصارات التي تتحقق في سوريا هي انتصارات مهمة جدا و تاريخية على مؤامرات الاستكبار العالمي على امريكا وربيبتها اسرائيل وهذه الانتصارات تمثل عطاء جديد لمحور المقاومة الذي يواجه المؤامرات في كل مكان والانتصارات التي تحققت والتي ستتحقق لاحقا هي استمرار للمسيرة التي نراها بتحرير القدس في وقت عاجل وقريب./انتهى/

ارسال التعليق

6 + 11 =