وفاة المفكر الايراني المعاصر حجة الاسلام أحمد أحمدي

انتقل إلى رحمة الله تعالى المفكر الايراني المعاصر حجة الاسلام أحمد أحمدي عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية عن عمر يناهز الـ 85 سنة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المفكر الايراني المعاصر حجة الاسلام أحمد أحمدي عضو المجلس الأعلى للثورة الثقافية توفى مساء أمس عن عمر يناهز الـ 85 سنة بعد تعرضه لنوبة قلبية.

وهو من مواليد 1933م درس التفسير والفلسفة الاسلامية في الحوزات العلمية في بروجرد وقم، حيث تلمذ في المراحل العليا على  يد العلامة الطباطبائي، ثم درس الفقه والأصول عند الامام الخميني (ره) إلى جانب عدد من كبار مدرسي الحوزة العلمية، ثم حصل على دكتوراه في الفسلفة الغربية من جامعة طهران.

وساهم أحمدي في تأسيس جامعة "تربيت مدرس" و منظمة "سمت" للدراسة والبحث في العلوم الانسانية، كما كان عضاو  في المجلس الأعلى للثورة الاسلامية ونائباً عن مدينة طهران في مجلس الشورى الاسلامي.

وله العديد من المؤلفات أشهرها "مختارات من نصوص الفلسفة الاسلامية"، "نقد فكر الفلسفة الغربية"، و"تأملات في الفلسفة الأولى". /انتهى/.

رمز الخبر 1884630

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 5 =