جهانغيري يكشف عن خطة الحكومة الإيرانية لمواجهة الحظر المفروض

تحدث النائب الاول لرئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية "اسحاق جهانغيري" ، اليوم (الاثنين) ، عن الظروف والملابسات التي تعيشها البلاد بعد التعرض للضغوط والعقبات أمام التصدير والاستيراد ، لافتاً إلى عمل الحكومة الإيرانية بإعداد برامج مناسبة من اجل التصدي للحظر وتقليل الاثار الناجمة عنه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن النائب الأول للرئيس الإيراني ذكر خلال كلمة له اليوم (الاثنين) في اجتماع اللجنة القيادية للاقتصاد المقاوم ، ان الجمهورية الإسلامية تتعرض لضغوط وحظر جديد وعليه ستكون هناك عقبات امام الصادرات والاستيراد في البلاد.

وأعلن جهانغيري ان البلاد تعيش في الوقت الراهن وبعد مضي فترة طويلة من الاستثمارات ظروفاً ايجابية ، بما يستدعي العمل على منع المشاكل الجديدة ان تعيق هذا المسار.

وشدد على انه بالرغم من كافة العقبات المحتملة، لكن إيران تمتلك طاقات كبيرة ،وقال "في ظل الظروف الجديدة ينبغي تحديد الاولويات بشان المشاريع والتسريع في وتيرة تنفيذ البعض منها".

في الختام أكد النائب الأول للرئيس الإيراني، ان اليوم حيث محاولات امريكا والكيان الصهيوني لفرض حظر وضغوط جديدة على البلاد ، ينبغي استخدام كافة الطاقات المتوفرة في البلاد لتخطي التحديات الحالية./انتهى/

رمز الخبر 1884724

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =