روحاني يتوعد المضاربين في الاقتصاد الوطني بمواجهة ضريبية شرسة

توعد رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية حسن روحاني ، اليوم الاثنين ، السماسرة والمضاربين في الاقتصاد الوطني بمواجهة ضريبية شرسة ، إثر تلاعبهم بالعملة الصعبة ، بما في ذلك الدولار واليورو وممارسة أعمال اقتصادية غير شرعية قانونياً.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن الرئيس الإيراني "حسن روحاني" دعا الشعب الإيراني خلال جلسة تنظيم السوق ، اليوم الاثنين، والتي عقدت بحضور المسؤولين في المنظمات ذات الصلة ، إلى التحلي بالثقة والاطمئنان من أن إنتاج أو توفير السلع التي يحتاجها المجتمع وحل أي مشكلة في قطاعات التصنيع في هذا المجال يُمثل أولويةً للحكومة الإيرانية.

وأضاف حسن روحاني أنه "في الوقت الذي توفر فيه الحكومة كل الخدمات والعملة اللازمة للبضائع التي يحتاجونها ، فإنه لا يمكن أن تدفع ثمن تلاعب المضاربين والانتهازيين الاقتصاديين".

وأشار الرئيس ، إلى أنه من غير المقبول أن يأخذ السماسرة والانتهازيون ، الدولار الواحد بثمن يساوي 4200 تومان إيراني ثم يبيعونه إلى الشعب بأرباح عالية في السوق ، وقال ، ان الأساس لارتفاع أسعار السلع والخدمات لا ينبغي أن يتجاوز التضخم.

كما أعلن روحاني عن السيطرة على إنتاج وتوزيع وسعر السلع التي تمثل الاحتياجات اليومية للشعب ، لافتاً إلى أنها المحور الرئيسي لأنشطة المنظمات ذات الصلة بالحكومة أو بالقطع العام ، واضاف "يجب أن يتم توريد السلع من قبل المصنعين والمستوردين بالسرعة المثلى ويجب حل جميع العوامل المتأخرة في التخليص والعرض".

وقال إن الهدف الرئيسي للحكومة في دعم قطاع التصنيع هو رفاهية المجتمع ، موضحاً "ان النمو المستدام في قطاع الإنتاج يعتمد على توسيع حصته في السوق بأرباحه الطبيعية".

وتطرق روحاني إلى البرنامج الحالي لمضمري السوء للبلاد الهادف إلى خلق عدم الاستقرار الذهني والاصطناعي في الاقتصاد الوطني ، وقال : لا ينبغي أن يتعرض الشعب للضغط تحت أي ظرف من الظروف ، لا سيما فيما يخص البضائع والسلع الأساسية المنتجة في البلاد.

ونوه إلى أنه في الوضع الحالي ، ليس من المنطق في شيء أن يتم إنتاج البضائع والسلم بالكامل داخل البلاد ، ثم يتم عرضها في الاسواق بسعر جديد للمستهلك الإيراني.

وفي جزء آخر من حديثه قال الرئيس روحاني: "إن الحكومة لن تسمح بان يتم استغلال أسعار السلع في السوق التي يحتاجها الشعب الإيراني، وإذا كان أولئك الذين يفكرون في تحقيق أرباح من فراغ فليكونوا على استعداد من اجل مواجهة عبء ضريبي حاسم"./انتهى/

رمز الخبر 1884918

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 7 =