قيادي في أنصار الله: العدوان السعودي بين كماشتين وزمام المبادرة بيد الجيش اليمني

أكد عضو المكتب السياسي لحركة أنصار الله "علي القحوم" ، أن المعارك في الساحل اليمني لازالت محتدمة على طول الساحل الغربي وهناك عمليات تنكيل للغزاة والمرتزقة ، لافتاً إلى أن العدوان السعودي الآن بين كماشتين وزمام المبادرة بيد الجيش واللجان الشعبية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن الحديدة تقع غرب اليمن، وتمتد على شريط ساحلي مطل على ساحل البحر الأحمر، هو الأطول في البلاد (329 كم)، وتضم ثاني أكبر ميناء، والذي يعد الممر الأول إلى جزر يمنية ذات عمق استراتيجي، بينها حنيش الكبرى والصغرى، وتعد الباب الأهم، جغرافياً، للوصول إلى العاصمة صنعاء ، ومنذ أكثر من شهر أعلنت مصادر في التحالف العربي المزعوم بدء عملية اقتحام مدينة الحديدة زاعمةً إنه من المتوقع أن يتم السيطرة عليها بطريقة خاطفة وسريعة، حيث تم الاستعداد للهجوم عليها من أكثر من محور وبغطاء جوي وبحري مكثف. إلا أن شعب اليمن السعيدة لم ولن يرضخ لهذا العدوان، وحول بمقاومته أرضه إلى مقبرة للأعداء، تحصد المقاومة كل يوم عشرات القتلى من مرتزقة السعودية والامارات.

لإلقاء الضوء على ما يجري في الحديدة أجرت وكالة مهر للأنباء، حواراً مع عضو المكتب السياسي لحركة أنصار الله "علي القحوم" .

وجاء نص الحوار كالتالي:

ماهي الاوضاع الميدانية في الساحل الغربي و الحديدة في اليمن. هل تمكن السعوديون من دخول الحديدة كما يزعمون؟

الاوضاع في الساحل لازالت المعارك محتدمة على طول الساحل الغربي وهناك عمليات تنكيل للغزاة والمرتزقة وقتل الكثير منهم وجرح اخرين وتدمير عدد كبير من الآليات وأصبح العدو بفضل الله بين كماشتين وزمام المبادرة بيد الجيش واللجان الشعبية وابناء تهامة الشرفاء وابناء القبائل الذين توافدوا من كل المحافظات لمرادفة ابناء تهامة والجيش واللجان الشعبية .

العدو فشل في معركة الحديدة وهو يبحث عن نصرا اعلاميا لا اقل ولا اكثر وليس له اي سيطرة لا على المطار ولا على غيره .

كيف ترون الانجازات التي حققها الجيش و اللجان الشعبية ضد العدوان السعودي و الإماراتي خاصة في الحديدة؟

الانجازات التي حققها الجيش واللجان الشعبية في الساحل الغربي كبيرة جعلت من العدو يعترف بصعوبة المعركة ويخسر خسائر كبيرة حيث تم تدمير عدد كبير من الاليات وقتل وجرح اعداد كبيرة من عناصر الاجرام المسماة قاعدة وداعش ومرتزقة الجنجويد وغيرهم ممن جمعهم المحتل الاماراتي والسعودي في معركة الساحل ولهذا العدو يكابر ولا يريد ان يعترف بالهزيمة والخسائر التي مني بها وهذا ما جعلته ان ينسحب ويتراجع .

ما رأيكم بمارثين غريفيتس في اليمن؟ هل هو منحاز في مهمته في اليمن أم أنه يتقصى آثار خطوات اسماعيل ولد الشيخ؟

المبعوث الجديد للامم المتحدة ينهج نفس النهج للذي سبقه في التعاطي والتحرك فهو لا يتحرك كما هو واضح لوسيط دولي يمثل منظمة اممية تسعى الى طرح رؤية للحل وهذا يعود الى ان الامم المتحدة لا تقوم بواجبها بالشكل المطلوب سيما مع القضايا الانسانية والمجازر التي ترتكبها دول العدوان كل يوم في اليمن بحق الشعب اليمني طبعا من المعروف ان الامم المتحدة لايمكن لها ان تخرج من الاطر الامريكية سيما وان الامريكان رأس حربة في هذا العدوان ولهذا لايمكن للامم المتحدة ان تدين جرائم امريكا في اليمن وادواتها القذرة من النظام الاماراتي والسعودي ./انتهى/

أجرى الحوار: رامين حسين آباديان

رمز الخبر 1885286

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 8 =