تعاون إيراني-سوري في مجال البحث العلمي المشترك

بحث وزير العلوم والأبحاث والتكنولوجيا الإيراني "منصور غلامي"، مع وزير التعليم العالي السوری "عاطف نداف"، سبل تعزيز التعاون العلمي والبحثي المشترك والارتقاء به الى مستوى العلاقات السياسية المميزة بين البلدين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير العلوم والأبحاث والتكنولوجيا الإيراني "منصور غلامي"، اكد خلال لقائه مع وزير التعليم العالي السوری "عاطف نداف"، في طهران اليوم، على استعداد ايران الكامل للتعاون مع سوريا في مختلف مجالات البحث العلمي والدورات التدريبية إضافة إلى زيادة عدد المنح الدراسية لمرحلة الماجستير والدكتوراه والمساعدة في إعادة ترميم وتأهيل الجامعات والمراكز العلمية السورية.

واوضح من جانبه وزير التعليم العالي "عاطف نداف"، خلال لقائه مع "غلامي"بحضور السفير السوري في إيران "عدنان محمود"، إلى الأضرار التي لحقت بقطاع التعليم والمؤسسات العلمية والبحثية في سوريا جراء الإرهاب مشيرا إلى أن الجامعات والمراكز التعليمية السورية واصلت تقديم خدماتها رغم ما تعرضت له من أعمال التخريب والتدمير على يد التنظيمات الإرهابية.

وشدد نداف على أهمية تعزيز التعاون المشترك في مجال البحث العلمي والاختصاصات النوعية مع إيران وتبادل الخبرات بما يخدم العملية التنموية في البلدين معربا في الوقت ذاته عن شكره لدعم ايران حكومة وشعبا لسورية في مواجهة الإرهاب.

واتفق الجانبان خلال الاجتماع على تشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه بما يعزز التعاون العلمي والاكاديمي والبحث العلمي المشترك لتحقيق جميع الأهداف المرجوة للبلدين../انتهى/

رمز الخبر 1885390

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =