مشاركة الإيرانيين في "مسيرة ميرا" احياءً لذكرى ضحايا مجزرة سربرنيتشا

اكد السفير الإيراني لدى البوسنة والهرسك "محمود حيدري"، على ان مشاركة الإيرانيين في مراسم "مسيرة ميرا 2018" مثال على العمل الثقافي النظيف.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن السفير الإيراني لدى البوسنة والهرسك "محمود حيدري"، اوضح خلال لقائه مع الوفد الإيراني المشارك في مراسم "مسيرة ميرا 2018"، ان مشاركة الايرانيين بالنيابة عن الشعب في هذا الحدث، تم لاول مرة في العام الماضي وتلقى ردود فعل جيدة جدا من قبل البوسنة والهرسك.

واكد ان مشاركة إيران في هذه المراسم يمكنه ان يوطد العلاقات بين الشعبين اكثر وانها بمثابة فتح صفحة جديدة امام العلاقات الثنائية للبلدين.

وأضاف ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية حينما دافعت عن البوسنة كانت تدافع عن شعب مظلوم ولم تنظر يوما الى القومية أو الدين.

كما قام المسؤول عن الوفد الإيراني المشارك في مراسم "مسيرة ميرا" صالح احمدي، بعرض تقرير عن فعاليات المشاركين في السنة الماضية وعن الترتيبات والفعاليات التي سيتم القيام بها خلال السنة الحالية.

واوضح ان الوفد المشارك في السنة الماضية كان يتكون من اطباء إيرانيين قاموا بتقديم الخدمات الطبية للمشاركين في المسيرة، اما هذا العام بالاضافة الى مشاركة ثلاثة اطباء ايرانيين يشارك ايضاً اعلاميون وشخصيات ثقافية وسياسية وبعض عوائل الشهداء.

كما اشاد مدير كلية اللغة الفارسية حجة الاسلام "جعفر زارعان"، في البوسنة بمشاركة النساء في "مسيرة ميرا" واعتبر حضور النساء في هذه المشاركة الثقافية اضفى قيمة اكبر لها.

يذكر ان وفدا إيرانيا مكونا من 30 شخصا وصل إلى "سراييفو"، للمشاركة في مراسم "مسيرة ميرا"، للسلام 2018 يوم الجمعة الماضي.

الجدير بالذكر أن اكثر من 5 الاف شخص من البوسنة والهرسك وبلاد اخرى يشاركون في قطع مسافة 110 كيلومترات مشياً على الاقدام من مدينة "نوك" الى "سربرنيتشا" احياء لذكرى ضحايا مذبحة "سربرنيتسا".حيث تقام هذه المراسم سنوياً من 8 حتى 10 تموز.

كما ان مذبحة سربرنيتشا تعرف أيضا باسم "الإبادة الجماعية في سربرنيتشا" بالبوسنوية، هي إبادة جماعية شهدتها البوسنة والهرسك في يوليو 1995 وراح ضحيتها حوالي 8 آلاف شخص من المسلمين البوشناق أغلبهم من الرجال والصبيان في مدينة سربرنيتشا خلال حرب البوسنة والهرسك ونزوح عشرات الآلاف من المدنيين المسلمين من المنطقة. وقد ارتكب المجزرة وحدات من الجيش الصربي تحت قيادة الجنرال راتكو ملاديتش./انتهى/

رمز الخبر 1885615

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 3 =