روحاني يوعز الى مسؤولي محافظة كردستان لدراسة أسباب اصطدام حافلة ركاب بصهريج للنفط

دعا رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية ، حسن روحاني ، المسؤولين في محافظة كردستان ، شمال غرب البلاد ، لدراسة أسباب وقوع حادث اصطدام حافلة ركاب بصهريج ناقل للنفط بدقة ، ومواساة أسر الضحايا والتخفيف عن آلامهم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أن الرئيس الإيراني أعرب في بيان له اليوم الاربعاء ، عن مواساته وتعازيه لأسر ضحايا الحادثة المؤسفة في محطة ركاب سنندج، وطلب من مسؤولي المحافظة وخاصة المحافظة باعتباره ممثل الحكومة ان يبادروا لدراسة أسباب وقوع هذه الحادثة بدقة، وان يبذلوا جهودا واهتماما خاصا للعناية بأسر الضحايا وتسكين آلامهم.

يذكر ان حادث اصطدام حافلة ركاب وصهريج ناقل للنفط وقع عند الساعة 12 ليلة أمس بالقرب من محطة الباصات في سنندج مركز محافظة كردستان غرب ايران أدى إلى نشوب حريق ضخم ومصرع 13 راكباً وإصابة آخرين.

وأوضحت شرطة محافظة كردستان أن تصادم الحافلة وناقلة الصهريج أدى إلى انفجار ضخم وقع على إثره الحريق، تمكنت وحدات الاطفاء من السيطرة عليه وإخماده فيما تم نقل جميع المصابين إلى المراكز الصحية لتلقي العلاج المناسب.

فيما صرح مسؤول من منظمة الاطفاء في سنندج أن عمليات جمع بقايا الحادث المؤلم لازالت مستمر، حيث تم نقل جثامين13 شخص من ضحايا الحادث.

وأعلنت محافظة كردستان الحداد العام لمدة ثلاثة أيام إثر هذه الحادثة. /انتهى/.

رمز الخبر 1885653

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 12 =