شافعي يدعو إلى تشكيل فريق عمل من التجار مع وزارة الخارجية لتدريب الدبلوماسية الاقتصادية

دعا رئيس غرفة تجارة وصناعة ومناجم وزراعة ايران "غلام حسين شافعي" ، اليوم الأحد ، إلى تشكيل فريق عمل من التجار مع وزارة الخارجية لتدريب الدبلوماسية الاقتصادية تحقيقًا لتنمية التعاون بين الجانبين لتوفير الفرصة لتواجد قوى لرجال الاعمال في الاسواق الدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أنه خلال كلمة ألقاها  شافعي في الملتقى الاول المشترك الذي جمع سفراء وممثلو ايران والعاملون في القطاع الخاص، وصف شافعي الدبلوماسية الاقتصادية بأنها منجز من منجزات الحكومة الايرانية الحالية مؤكداً علي أهمية توقيع إتفاقات تجارية تخدم التجارة الحرة بين ايران وباقي الدول وتركيز «الدبلوماسية الاقتصادية» على التجارة والاستثمار.

ورأى شافعي ان الدور الاوروبي هام في الإقتصاد الايراني بعد إنسحاب واشنطن من الإتفاق النووي لافتاً الى إعلان الصين وروسيا وثلاث دول اوروبية التزامها بالاتفاق النووي مصرحاً بمطالبة ايران بالسماح لها بمواصلة نشاطها الاقتصادي على الصعيد الدولي كشرط يُبقيها ملتزمة في الإتفاق النووي.

وقال شافعي: علينا التفكير في تبديد مفعول الحظر وإبرام عقود مالية مع الدول الصديقة التي تثق بها ايران باعتبار هذه الخطوات مَخرجاً وحلّاً اقتصادياً مستبعداً نجاح الحظر الامريكي في منع تصديرالمنتجات البتروكيماوية والفولاذ ومشتقات النفط نظراً الى توسُّع سوق هذه المنتجات وتولّي القطاع الخاص مهام التداول فيها.

وسيقيم الملتقى الاول المشترك بين سفراء وممثلي ايران والقطاع الخاص 60 اجتماعاً بمشاركة 200 مؤسسة تصديرية و32 غرفة تجارة مشتركة و24 غرفة تجارة تابعة للمحافظات. /انتهى/

رمز الخبر 1886201

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 6 =