فرنسا تأمل في موافقة الولايات المتحدة على تسليم 8 طائرات لإيران

أعرب وزير الاقتصاد والمالية الفرنسي برونو لومير، عن أمله في حصول المجموعة الأوروبية الإيطالية لصناعة الطائرات (إي تي أر) على موافقة الولايات المتحدة لتسليم ثماني طائرات لإيران قبل السادس من أغسطس المقبل، بالرغم من العقوبات المفروضة على الجانب الإيراني.

وقال لومير، في مقابلة مع قناة "بي اف ام" الإخبارية،: "يحدوني الأمل في أن الولايات المتحدة ستمنحنا الإذن بتسليم هذه الطائرات "، مبرزا أهمية هذه الطلبية في أعمال مجموعة "إي تي أر".
واضاف "افكر خصوصا في تسليم طائرات للنقل المحلي" من تصنيع "ايه تي ار" الرائد العالمي في صناعة الطائرات ذات الدفع التوربيني والتي تقل عن 90 مقعدا، موضحا "هناك 8 طائرات يجب تسليمها قبل 6 آب/أغسطس ما يشكل قسما مهما من رقم أعمال المجموعة ومقرها تولوز".
وكان رئيس "اي تي آر" كريستيان شيرر أعلن في أواخر حزيران/يونيو انه يمكن ان يعدل عن تسليم مجمل الطائرات التي طلبتها ايران بسبب اعادة فرض العقوبات الاميركية على هذا البلد. وكان أشار الى 12 طائرة.
وقالت المجموعة انها ستسعى للحصول على استثناء من الادارة الاميركية لتتمكن من انجاز عملية التسليم.
وكان تسليم هذه الطائرات قد توقف في مايو الماضي بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، في ظل ضرورة موافقة واشنطن على تصدير أي طائرات تحتوي على أكثر من 10 % من المكونات الأمريكية.
وقد حذرت مجموعة "إي تي إر" ATR المملوكة لإيرباص وليوناردو فينميكانيكا الإيطالية في مطلع الشهر، من الضرر الكبير الذي سيلحق بها حال عدم إتمام هذه الصفقة.
ومن ناحية أخرى، عبر برونو لومير عن تفاؤله إزاء حدوث تقدم في قطاعات أخرى في المفاوضات التي يجريها مع وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين حتى تظل هناك قنوات تمويل مفتوحة وذلك فيما يتعلق بالشركات الصغيرة والمتوسطة والصحة والصناعات الغذائية.
ويشار إلى أن فرنسا ودولا أوروبية أخرى طالبت بعدم تطبيق العقوبات الأمريكية على شركاتها المتعاملة مع إيران، لكن واشنطن لم توافق على ذلك./انتهى/

رمز الخبر 1886295

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 6 =