باحثون ايرانيون  ينتجون عقارا لمعالجة الصرع والتشنجات

نجح فريق من الباحثين الايرانيين في انتاج عقار لمعالجة الصرع والتشجنات بشكل نهائي.

وقال الباحث "رضا مظلومي باف" في حديث لمراسل وكالة مهر للأنباء بشأن مشروعه لانتاج عقار لمعالجة الصرع والتشنجات بشكل نهائي: بما ان الصرع لم يكن له اي عقار لمعالجته، لذلك سعينا الى اكتشاف اول عقار لمعالجة الصرع ونوبات التشنج.
واضاف: استنادا الى التحقيقات التي اجريت فان الاشخاص المصابين بنوبات التشنج والصرع يتناولون ادوية يعانون بسبب استعمالهم لهذه الادوية طيلة عمرهم من مضاعفات شديدة بما فيها التلوث الشديد والنوبات الدائمة والإصابات الخطيرة.
وتابع "مظلوم فارسي باف" قائلا: ان الادوية المنتجة على الصعيد الدولي لم تعالج الصرع بشكل قاطع لحد الآن، لذلك فان العقار الذي اكتشفناه يعتبر اول دواء يعالج الصرع ونوبات التشنج بشكل نهائي.
واشار الى ان هذا العقار حصل على براءة اختراع من السلطة القضائية، مضيفا: تم اجراء اختبارات عديدة على مصابين بالصرع والتشنجات الدائمة والمؤقتة بجامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية، ونجحنا في انتاج هذا العقار الذي هو مزيج من الاعشاب النباتية.
واوضح الباحث الايراني ان هذا العقار سيتم انتاجه على شكل شرابت وحبوب، مضيفا: ان هذا العقار الذي يعالج  الصرع والتشنجات بشكل نهائي سيتم استعماله من خلال وصفة طبية وعلى اساس وزن وحالة المصاب بالصرع.
واكد ان هاذ العقار ليست له اعراض ثانوية وسيتم معالجة المصاب بالصرع ونوبات التشنج في مدة تتراوح بين 6 الى 12 شهرا.
وتابع "مظلوم فارسي باف" قائلا: من اجل انتاج هذا العقار بشكل مكثف فاننا بحاجة الى استثمار، كما اننا سنتمكن بعد انتاج في داخل البلاد من الوصل الى مرحلة التصدير الى الخارج.
واشار الى وجود نحو 340 مليون شخص في العالم مصاب بالصرع ونوبات التشنج وهم بحاجة الى هذا العقار، موضحا إنتاج هذا الدواء هو واحد من أهم التقنيات الطبية.
يذكر ان الباحث الايراني عرض هذا العقار في معرض "اينوتكس"، وحصل على تأييد من قسم الابحاث بجامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية، وواحدة "برديس" للتقنيات./انتهى/

رمز الخبر 1886384

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =