الداخلية الفنزويلية تكشف كيف تصدت للدرون الذي حاول اغتيال مادورو

أعلن وزير الداخلية الفنزويلي "نيستور ريفيرول"، أن الجيش نجح بالتشويش وبتضليل تحليق الطائرات من دون طيار، التي حاولت اغتيال الرئيس نيكولاس مادورو السبت الماضي.

وأوضح الوزير الفنزويلي أن فرق الجيش المختصة نجحت بمساعدة أجهزتها الإلكترونية في تحويل مسار إحدى طائرات الدرون لتنفجر بعيدا عن مادورو، وأشار إلى أن الطائرة الثانية تحطمت جراء اصطدامها بمبنى.
وعلى صعيد متصل، نشر رئيس صحيفة El Nacional الفنزويلية ميغيل أوتيرو، مقطع فيديو على حسابه في تويتر، قال إنه يظهر لحظة تدمير درون فوق شارع بوليفار في العاصمة كاراكاس، حيث أقيم الاستعراض العسكري تكريما لذكرى تأسيس الحرس الوطني في فنزويلا.

وتظهر في الفيديو طائرة بدون طيار تنفجر في الجو، في الوقت الذي يسمع فيه مادورو وهو يلقي خطابه.

ونجا مادورو السبت من هجوم استهدفه بطائرات مسيّرة محملة بالمتفجرات أثناء عرض عسكري في العاصمة كاراكاس.
وأسفر الحادث عن إصابة 7 أفراد من الحرس الوطني بجروح طفيفة، ولم يصب الرئيس الفنزويلي بأذى.

وتبنت جماعة معارضة تطلق على نفسها اسم "جنود فانيلا" المسؤولية عن الهجوم، مؤكدة عبر وسائل التواصل الاجتماعي أنها خططت لإطلاق طائرتين بلا طيار لكن القناصة أسقطوهما./انتهى/

رمز الخبر 1886466

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 14 =