ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية مع مخاوف من العقوبات على ايران

ارتفع سعر النفط في الأسواق العالمية بعد تراجع انتاج النفط في السعودية خلال شهر تموز الماضي، إلى جانب مخاوف بخصوص إعادة فرض عقوبات أمريكية على إيران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن رويترز أن أسعار النفط ارتفعت أمس الاثنين بعدما تراجع إنتاج الخام السعودي على غير المتوقع في يوليو/ تموز في حين يبدو أن أنشطة الحفر الأمريكية تتباطأ، وإن كانت الأسعار لا تزال تقل بنحو عشرة بالمئة عن ذروتها في 2018 والتي تتجاوز 80 دولارا للبرميل.

كما تترقب الأسواق إعلانا من واشنطن في وقت لاحق يوم الاثنين بخصوص إعادة فرض عقوبات أمريكية على إيران وهي من كبار مصدري النفط.

وضخت السعودية، أكبر مصدر للنفط، 10.29 مليون برميل يوميا من الخام في يوليو تموز، حسبما ذكر مصدران من أوبك يوم الجمعة، بانخفاض نحو 200 ألف برميل عن الشهر السابق.

وجاء ذلك رغم تعهد المملكة وروسيا، أكبر منتج للخام، في يونيو حزيران بزيادة الإنتاج بداية من شهر يوليو تموز، ووعدت السعودية بزيادة "محسوبة" للإمدادات.

وجرى تداول عقود خام القياس العالمي مزيج برنت عند 73.89 دولار للبرميل بحلول الساعة 116 بتوقيت جرينتش يوم الاثنين، بارتفاع 68 سنتا عن سعر الإغلاق السابق.

وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 90 سنتا إلى 69.39 دولار للبرميل.

وقلصت شركات الطاقة الأمريكية عدد الحفارات في الأسبوع الماضي للمرة الثانية خلال ثلاثة أسابيع، في حين تباطأت وتيرة النمو خلال الشهرين الأخيرين.

وقالت شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة يوم الجمعة إن عدد الحفارات انخفض بواقع اثنين في الأسبوع المنتهي في الثالث من أغسطس آب لينزل العدد الإجمالي إلى 859 حفارا. /انتهى/.

رمز الخبر 1886494

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =