واعظي امريكا تسعى للمساس بسيادة الحكومات الاخرى وهذا مرفوض بتاتاً

أكد مدير مكتب رئيس الجمهورية "محمود واعظي"، خلال لقائه مع وزير الخارجية التركي، "مولود جاويش اوغلو"، ان الحكومة الامريكية تسعى للمساس بسيادة الحكومات الاخرى؛ مشدداً ان هذه الاساليب مرفوضة بالنسبة للشعوب والحكومات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن مدير مكتب رئيس الجمهورية "محمود واعظي"، قد بدا اليوم الخميس زيارة للعاصمة التركية انقرة تستغرق يوما واحدا لنقل  رسالة من الرئيس الايراني روحاني الى نظيره التركي رجب طيب اردوغان.

 اشار واعظي غلى ان الحظر الامريكي المفروض على ايران وايضا وزيرين من الحكومة التركية لم يلق ترحيبا في المنطقة والعالم.

واردف ان الراي العام الدولي لا يوافق على مواقف الحكومة الامريكية الجديدة حيال القضايا الدولية؛ مبينا ان هناك ادارة تحكم امريكا اليوم وهي تزعم بانه 'ينبغي تنفيذ كل ما تطالب به من جانب الدول الاخرى'. وتابع القول، ان الحكومة الامريكية تسعى للمساس بسيادة الحكومات الاخرى؛ مؤكدا ان هذه الاساليب مرفوضة بالنسبة للشعوب والحكومات الاخرى.

واشار واعظي إلى ان سياسة الحظر الامريكية لا تقتصر على طهران وانقرة، وانما هناك حرب تجارية تشنها واشنطن اليوم ضد الدول الاوروبية والصين وعدد من البلدان الاسيوية.
واكد واعظي على ان ايران وتركيا لديهما علاقات وثيقة بعيدا عن تدخل القوى الكبرى؛ مضيفا ان اعداء البلدين يخططون للمساس بهذه العلاقات لكن بفضل وعي القادة والشعبين الايراني والتركي ستمنى هذه المخططات بالفشل قطعا.

وفي معرض الاشارة إلى زيارته لتركيا، قال ان الهدف من هذه الزيارة هو ابلاغ تهنئة الرئيس روحاني إلى نظيره التركي رجب طيب اردوغان بفوزه في الانتخابات الاخيرة والتشاور بشأن العلاقات الثنائية.

وتابع قائلا : لقد كلفني الرئيس روحاني بتسليم رسالة خطية خلال اللقاء مع اردوغان واستعراض القضايا والمشاكل الثنائية معه.

واعرب واعظي عن امله بان يفضي لقاءه مع اردوغان وايضا وزير الخارجية التركي مولود شاويشاوغلو"، إلى اعداد برنامج منسجم لترسيخ مزيد من العلاقات بين البلدين./انتهى/

رمز الخبر 1886573

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =