الحرس الثوري يعلن اطلاق 7 صواريخ ارض ارض على قواعد الارهابيين

اعلن الحرس الثوري الايراني في بيان انه اطلق أمس السبت 7 صواريخ ارض ارض على قواعد الزمر الارهابية المسلحة في اقليم كردستان العراق.

وجاء في بيان الحرس الثوري: انه في اعقاب الاعمال الشريرة التي وقعت في الاشهر الاخيرة من قبل الزمر الارهابية المرتبطة بالاستكار العالمي انطلاقا من اقليم كردستان العراق ضد المناطق الحدودية من خلال ارسال الخلايا الارهابية المتعددة بهدف زعزعة الامن وتنفيذ عمليات تخريبية وسلب امن وراحة المواطنين في محافظات اذربيجان الغربية وكردستان ورمانشاه، فقد جعل الحرس الثوري على جدول اعماله معاقبة المعتدين، حيث تلقت هذه الخلايا الارهابية ضربات موجعة في مناطق مريوان وكامياران الاسبوع الماضي من قبل ابطال القوة البرية للحرس الثوري.
واشار البيان الى ان اثر عدم اعتناء زعماء هذه الزمر الارهابية بالتحذيرات الجادة لمسؤولي اقليم كردستان العراق، بشأن عزيمة الجمهورية الاسلامية الايرانية على ازالة قواعدهم وضرورة انهاء الاعمال الشريرة والارهابية، فقد قامت الوحدة الصاروخية بالقوة الجوفضائية للحرس الثوري بالتعاون مع وحدة الطائرات المسيرة للقوة البرية للحرس الثوري أمس السبت وفي عمليات ناجحة باطلاق 7 صواريخ ارض ارض على مكان عقد اجتماع زعماء احد الزمر الارهابية المجرمة ومركز تدريب الارهابيين العملاء.
واستنادا الى التقارير الموثقة فقد تم تدمير مركز التآمر ضد الامن القوي الايراني في هذه العملية وقتل واصابة العشرات من زعماء وعناصر هذه الزمرة الارهابية.
واكد البيان ان هذه العمليات الحازمة والمدمرة تبين عزيمة الحرس الثوري وباقي القوات المسلحة والاجهزة الامنية الايرانية على صون حدود ووحدة اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية والدفاع عن المبادئ والاهداف السامية للثورة الاسلامية، ولن تسمح للارهابيين العملاء لاجهزة المخابرات الاجنبية من تعريض أمن البلاد للخطر.
واعرب الحرس الثوري في بيانه عن تقديره لكوادر وزارة الامن، مطالبا سلطات كردستان العراق بتشديد المراقبة والسيطرة على الحدود المشتركة، كما حذر الزمر الارهابية والمعادية للثورة وداعميهم، من ان الحرس الثوري واعضاء التعبئة المحليين الابطال المتواجدين في حدود الوطن الاسلامي وبالتعاون مع اهالي المنطقة الاعزاء ومن خلال المراقبة المخابراتية والاستعداد التام سيردون بضربات موجعة وصارمة على تكرار الاعمال الشريرة./انتهى/

رمز الخبر 1887554

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 6 =