الأمم المتحدة تحذر من تدهور الوضع في الحديدة بسبب تصعيد العدوان

حذرت منسقة الشؤون الانسانية في اليمن "ليز غراندي"، من أن الوضع في مدينة الحديدة غرب اليمن تدهور في الأيام القليلة الماضية، مشيرة إلى أن مصير مئات الآلاف من اليمنيين بات معلقا هناك.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن منسقة السؤون الإنسانية في اليمن "ليزا غراندي" اوضحت اليوم الخميس، في بيان تلقت "فرانس برس" نسخة منه إن الوضع تدهور بشكل خطير في الأيام القليلة الماضية. العائلات تشعر بالرعب بسبب القصف والضربات الجوية. مشيرة إلى أن مصير “مئات الآلاف معلق في الحديدة”.

وأضافت في البيان أن "الناس يعانون من أجل البقاء"، مؤكدة أن العائلات بحاجة إلى كل شيء- طعام ومال ورعاية صحية ومياه وغيره.

يشار إلى أن تحالف العدوان يواصل تصعيده ضد المدنيين في الحديدة مرتكبا بذلك عدداً من الجرائم كان آخرها جريمة كيلو 16والتي تأتي جميعها بعد أن أفشل تحالف العدوان محادثات السلام التي كانت ستعقد في جنيف برعاية الأمم المتحدة./انتهى/

رمز الخبر 1887694

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 4 =