عبد اللهيان: البيت الأبيض لا يمكنه بممارسة الضغوط أن يقوض العلاقات البرلمانية بين إيران والعراق

اكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية "حسين امير عبداللهيان" ، ان البيت الأبيض لا يمكنه بممارسة الضغوط أن يقوض العلاقات البرلمانية بين إيران والعراق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، أنه قال "حسين امير عبداللهيان" في معرض رده على سؤال حول نفي جزء من الاتصال الهاتفي بين رئيس البرلمان العراقي "محمد الحلبوسي" مع رئيس مجلس الشورى الاسلامي "علي لاريجاني" من قبل الحلبوسي اثناء اتصاله الهاتفي مع نظيره الاميركي: ان علاقات طهران وبغداد استراتيجية، وممارسة البيت الابيض الضغوط على المسؤولين العراقيين السياسيين والبرلمانيين لايمكنها تقويض هذه العلاقات الوطيدة.

واضاف: ان التصريحات الصريحة والواضحة لرئيس المجلس الوطني العراقي في اتصاله الهاتفي الاخير مع نظيره الايراني تأتي في اطار السياسة المبدئية والمعروفة للعراق تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية، وبطبيعة الحال فان نفي جزء من مضمون هذا الاتصال من قبل رئيس البرلمان العراقي اثناء اتصاله مع نظيره الاميركي، مفهوم تماما.
وتابع امير عبداللهيان قائلا: اذا اقتضى الامر، فان وثائق هذا الاتصال الهاتفي موجودة وبالامكان نشرها، ولن يسمح لاعداء علاقات ايران والعراق والعلاقات البناءة والايجابية بين الجانبين بان تخضع لتأثير اهدافهم السيئة.
واختتم المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية قائلا: ان العلاقات البرلمانية بين طهران وبغداد ستظل قوية على جميع المستويات./انتهى/

رمز الخبر 1887893

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 6 =