الجيش الإيراني مخاطباً الأعداء: ما رأيتم وذُقتُم كان غيضًا من فيض

اكد الجیش الايراني انه ينبغي للارهابيين ان يفهموا ان اي اعتداء لن يبقى دون رد في الاشارة الى الهجمات الصاروخية وتحليق الطائرات المسيرة على مقرات الارهابيين في شرق الفرات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، انه اشاد الجيش الايراني، في بيان أصدره اليوم الاثنين، بشان الهجوم الصاروخي والطائرات المسيرة الذي شنه الحرس الثوري فجر اليوم الاثنين على مقرات الارهابيين ردا على الهجوم الارهابي في الاهواز الاسبوع الماضي ووصفه بالرد الحازم والضروري لكي يفهم الاعداء ان اي اعتداء لن يبقى دون رد.

واضاف البيان، ان الهجوم جاء وفق وعد قطعه القائد العام للقوات المسلحة (قائد الثورة) بتوجيه صفعة للارهابيين وعليهم ان يدركوا مع اياديهم ان اي خطوة يائسة وذليلة اخرى يقومون بها على اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواجه برد اكثر قوة وتدميرا.

وتابع: ان القوات المسلحة الايرانية وكما دافعت طيلة حرب السنوات الثمانية (التي شنها النظام العراقي السابق في عقد الثمانينات) فانها اليوم تحظى بالجهوزية الكاملة ايضا ولن تسمح لاعداء ايران واذنابهم بشن اي عدوان واية خطوة عمياء سيقومون بها ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية وشعبها فانها ستلاقي ردا صاعقا ومدمرا. 

واعرب الجيش الايراني عن تقديره للضربة القوية التي وجهها سلاح الجوفضاء التابع للحرس الثوري واعرب عن جهوزيته للدفاع عن البلاد والنظام والشعب الايراني العظيم والرد السريع والباطش على اي عدوان يشنه الاعداء على ارض البلاد وحدودها./انتهى/

رمز الخبر 1888267

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 16 =