الأمم المتحدة ترحب بتكليف عبد المهدي تشكيل الحكومة العراقية المقبلة

رحب الممثل الخاص للأمین العام للأمم المتحدة في العراق، یان كوبیش، بتكلیف عادل عبد المھدي بتشكیل الحكومة العراقیة المقبلة.

وقال كوبیش في بیان، "مثلما قدمت الأمم المتحدة الدعم للعراق خلال المعركة الصعبة ضد داعش الإرھابي، تُجدّد الأمم المتحدة التأكید على دعمھا للشعب العراقي وھو یبني مستقبلاً جدیداً من السلام والاستقرار والازدھار". 
وأضاف، إن "العراق بحاجة ٍ إلى حكومة ٍ وطنیة مستقرةٍ تجمع العراقیین معاً وتُعید لھم الأمل في بلدھم وھم یمضون قدماً في مرحلة ما بعد داعش، وینبغي أن تتشكل ھذه الحكومة ضمن الجدول الزمني الدستوري، ویجب أن تكون مھنیةً وكفوءةً ٍ بحق وشاملةً للنساء في المناصب الوزاریة" حاثاً "القادة السیاسیین على الوفاء بتعھداتھم بشأن تمثیل المرأة الحقیقي في السیاسة، ویحث ٍ رئیس الوزراء المكلف على تعیین نساء مؤھلات ٍ في مناصب وزاریة رئیسیة".
وقال الممثل الخاص: "إننا في بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق یونامي وأسرة الأمم المتحدة في العراق، إذ نُھنئ عبد المھدي على تكلیفه، فإننا ندرك التحدیات الھائلة التي یواجھھا ونحن نقف جنباً إلى جنب معه وھو یقود البلاد في مسیرتھا الثابتة نحو ٍ مستقبل من الاستقرار و النمو الاقتصادي والازدھار".
وكان مجلس النواب العراقي، قد أنتخب مساء الثلاثاء، برھم أحمد صالح رئیسا للجمھوریة، خلفا لفؤاد معصوم. وكلف صالح المرشح عادل عبد المھدي لتشكیل الحكومة وسیكون أمامه مھلة 30 یوما لتشكیل حكومة وعرضھا على البرلمان للمصادقة علیھا./انتهى/

رمز الخبر 1888345

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 0 =