ظريف: ايران تستنكر الاعتداء علی المدنيين

ندد وزير الخارجية محمد جواد ظريف باي اعتداء علی المدنيين واستخدامهم كدروع بشرية واكد انه مرفوض تماما.

واضاف ظريف في مقابلة اجرتها معه قناة الجزيرة الانجليزية، ان ايران لم و لن تشارك في اي اعتداء على أي منطقة سكنية وتندد بذلك من قبل أي طرف كان.

واكد انه يجب ادانة واستنكار المجموعات التي تستخدم المدنيين كدروع بشرية.

وتابع ظريف ان المقصرين في الحرب السورية هم الذين حالوا دون تحقيق الحل السياسي متوهمين من انهم قادرون علی ازاحه الرئيس السوري بشار الاسد عن السلطة. 

وردا علی محاولات هذا المذيع لتوجيه الاتهام للحكومة السورية بمهاجمة المناطق المدنيه قال ظريف: انني اتحدث عن مسوولية ايران. انا لست هنا للدفاع عن اي احد. انا هنا للدفاع عن ايران. 

واكد ان ايران طالما دعت الی حل الازمة السورية سياسيا إلا انهم (المعارضين و المتمردين) لم يقبلوا بذلك لانهم كانوا يعولون علی استخدام المرتزقة الاجانب لتحقيق مآربهم.

وشدد بالقول ان سوريا تتمتع بحكومة ولديها مقعد في الامم المتحدة قائلا ان الذين لجأوا الی استخدام "داعش" وجبهة النصرة لاسقاط الحكومة السورية هم الذين اثاروا هذه الاضطرابات هناك.

يذكر ان مهدي حسن مقدم الجزيرة نشر مقتطفات من هذه المقابلة علی حسابه علی تويتر علی ان يتم بث المقابلة كاملة هذه الليلة عند الساعة الحادية عشرة.

رمز الخبر 1888394

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =