النائب الأول للرئيس يكلف محافظي "جيلان" و"مازندران" بتحشيد كافة الإمكانيات

اوعز النائب الاول للرئيس الإيراني "اسحاق جهانغيري" ، لمحافظي جيلان ومازندران بتعبئة كافة الامكانيات لتقديم المساعدات لمنكوبي السيول و الحد من تسبب السيول في الحاق الاضرار بالبني التحتية في المحافظتين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، ان النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري أجرى اتصالا هاتفيا مع محافظي جيلان و مازندران ( شمالي ايران) للاطلاع على مستجدات الاوضاع هناك و كذلك الخسائر الناجمة عن هطول الامطار الغزيرة و اجتياح السيول ، وأعرب عن مواساته مع اسر ضحايا السيول.

وشدد على ضرورة تعبئة كافة الامكانيات لحل المشاكل الناجمة عن السيول بما فيها انسداد الطرق ، داعيا إلى إعلان حالة التأهب بين فرق الانقاذ لتقديم المساعدات للمنكوبين بالسيول على وجه السرعة .
وفي وقت سابق من اليوم أفاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان الامطار الغزيرة والرعدية التي مازالت تهطل منذ عصر الجمعة في محافظة مازندران بشمال ايران، ادت الى الحاق اضرار بالجسور والمرافق الحيوية والوحدات السكنية في المدن والقرى.

وقال مدير ادارة الازمة بمحافظة مازندران "علي اصغر احمدي"، ان معظم مدن  المحافظة تعرضت الى سقوط امطار غزيرة وان جميع الانهار وخاصة في غرب المحافظة ارتفع فيها منسوب المياه.  
واشار الى مصرع احد الاشخاص بسبب الصواعق فيما توفي آخر نتيجة غرقه في السيول الجارفة.

واعلن احمدي، اغلاق المدارس في اقضية عباس آباد وتنكابن ورامسر ونوشهر للفترة الصباحية.

في نفس السياق اعلن رئيس المجلس البلدي في مدينة رامسر ان السيول الجارفة ادت الى انزلاق في التربة ادى الى الحاق خسائر بخمس وحدات سكنية.

من جهته اعلن مدير الارصاد الجوية بمحافظة مازندران ان كمية الامطار التي سقطت في مدينة رامسر بلغت 274 ملم وهو اكثر 40 ملم من المعدل السنوي واكثر من معدل سقوط الامطار لمدة اربع سنوات بمحافظة يود وسط البلاد.

واشار الى ان قمم الجبال العالية بمحافظة مازندران اكتست بالثلوج نتيجة انخفاض درجات الحرارة./انتهى/

رمز الخبر 1888428

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =