مصادر أمنية تركية تكشف عن مقتل المعارض السعودي البارز "جمال خاشقجي" على يد سلطات المملكة

نقلت وكالة رويترز عن مصادر تركية قولها إن التقييم الأولي للشرطة التركية يشير إلى أن الكاتب السعودي جمال خاشقجي قتل في القنصلية السعودية باسطنبول.

واوردت الميادين ان المصادر قالت إن القتل متعمّد وإن الجثمان نقل إلى خارج القنصلية، في وقتٍ أورد حساب 'معتقلي الرأي السعودي' أنباء عن العثور على جثة خاشقجي في احدى المناطق بمدينة اسطنبول التركية. 

وقالت مصادر خاصة لموقع عربي بوست، إن الإعلامي السعودي جمال خاشقجي الذي اختفى في تركيا قبل 5 أيام قتل في مقر قنصلية بلاده في إسطنبول.

وأضاف المصدر إن خاشقجي تم التحقيق معه تحت التعذيب وتم تصويره بفيديو ثم قتل.

وبحسب المصدر  فأن الفيديو تم إرساله إلى جهة في السعودية.

فيما نقل مكتب قناة «الجزيرة» في اسطنبول، عن مصادر قولها إن «الشرطة التركية ستنشر فيديو من كاميرات المراقبة يوضح الحقيقة بشكل كامل في قضية جمال خاشقجي».

وتابعت أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سيتحدث عن القضية غدا.

وكانت مصادر أمنية تركية، السبت 6 أكتوبر/تشرين الأول 2018، اوضحت إن 15 سعودياً، بينهم مسؤولون، وصلوا إسطنبول على متن طائرتين، وتواجدوا بالقنصلية السعودية بالتزامن مع وجود الصحفي السعودي جمال خاشقجي فيها.

والأربعاء الماضي، استدعت وزارة الخارجية التركية، السفير السعودي لدى أنقرة وليد بن عبد الكريم الخريجي، للاستفسار عن وضع خاشقجي.

يشار إلى أن متحدث الرئاسة التركية إبراهيم كالن صرح، الأربعاء، إن المعلومات التي وردتهم إلى الآن تفيد بوجود خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول، فيما قالت القنصلية من جانبها إنه «غادر» مبنى القنصلية بعد إنهاء معاملة خاصة به./انتهى/

رمز الخبر 1888446

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =