أمريكا أصبحت مدمنة على فرض العقوبات

قال المندوب الايراني الدائم لدى الامم المتحدة غلامعلي خوشرو أن الولايات المتحدة الأمريكية قد أصبحت مدمنة على فرض العقوبات وتتخذ منها أداة لسياساتها الخارجية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المندوب الايراني الدائم لدى الامم المتحدة غلامعلي خوشرو أشار الى السياسات الأمريكية حيال ايران والدول التي تعارض سياساتها وأكد أن واشنطن قد أصبحت مدمنة على فرض العقوبات وتتخذ منها أداة لسياساتها الخارجية.

وأضاف خوشرو أن من أهم انجازات الأمم المتحدة هي  ترسيخ فكرة منع اللجوء إلى الزور ولغة التهديد، مؤكدا أن اعتماد بعض الدول على أساليب التهديد والزور هي انتهاك لقوانين الأمم المتحدة وميثاق مجلس الام.

وأكد خوشرو أن هذه الممارسات التي تنتهجها بعض الدول في استخدام لغة الزور  والتهديد من شأنها أن تهدد الأمم المتحدة وتضر بمشروعيتها.

وأشار الى سياسات العقوبات التي تنتهجها أمريكا وقال " ينبغي أن تكون العقوبات اخر وسيلة للحل وفي حال كان هناك تهديد حقيقي للسلام او انتهاك صارخ للسلام وبوجود شواهد حقيقية".

وتابع المندوب الايراني الدائم لدى مجلس الأمن الدولي غلامعلي خوشرو أن العقوبات التي يفرضها مجلس الأمن لأهداف ودوافع سياسية تفتقر الى المشروعية ولا قانونية لها.

واعتبر خوشرو العقوبات الأمريكية الاحادية الجانب على بلاده بأنها خطأ من الناحية الأخلاقية ولا يمكن تبريرها، وهي تنتهك القوانين الدولية وتعيق سيرة الدول في التنمية والتقدم./انتهى/

رمز الخبر 1888732

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 2 =