السعودية تلغي حفلا دبلوماسيا سنويا في واشنطن

ألغت السفارة السعودية في واشنطن الفعاليات الاحتفالية المزمع تنظيمها في مقر السفارة بمناسبة اليوم الوطني لتوحيد المملكة.

وذكرت وكالة "الأناضول"، نقلا عن موظف في السفارة السعودية بواشنطن، أن "الفعاليات الاحتفالية باليوم الوطني السعودي الذي تحتفل به المملكة في الـ23 سبتمبر/أيلول من كل عام، كانت مخططة يوم الـ 18 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وامتنع الموظف عن توضيح أسباب إلغائها.

كما قالت "رويترز"، إنها حصلت على رسالة بعثتها السفارة السعودية للمدعوين، تؤكد فيها أن حفل الاستقبال الذي كان مقررا يوم الخميس المقبل جرى إلغاؤه.

وتأتي هذه الخطوة وسط أزمة دبلوماسية بسبب اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي في تركيا.

​وشوهد خاشقجي آخر مرة في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وهو يدخل إلى القنصلية السعودية في إسطنبول للحصول على وثائق لإتمام زواجه، وقالت خطيبته التي كانت تنتظره في الخارج إنه لم يخرج من القنصلية.

وقدمت السلطات التركية والسعودية روايات متضاربة حول مكان خاشقجي، حيث تقول أنقرة إنه لم يخرج من مبنى القنصلية السعودية الذي دخله، بينما تصر الرياض على أنه غادره بعد وقت وجيز من إنهاء إجراءات معاملة متعلقة بحالته العائلية./انتهى/

رمز الخبر 1888751

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =