العميد نصيري: اميركا تخشى الصواريخ الايرانية لذلك تبعد معداتها العسكرية عن إيران

اعلن قائد وحدة حماية الشخصيات والمؤسسات في الحرس الثوري الايراني العميد علي نصيري بان اميركا تعمل على ابعاد معداتها وطائراتها العسكرية عن محيط ايران، خشیة الصواريخ الباليستية الايرانية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن العميد نصيري اوضح في تصريح له اليوم الخميس، في اشارة الى تقارير وسائل الاعلام الاجنبية التي تحدثت عن ان الاستكبار العالمي يعمل على ابعاد الاسلحة والمعدات والطائرات العسكرية عن مناطق محيطة بايران، قال ان إبعاد الاسلحة والمعدات العسكرية الاميركية عن محيط ايران يعود لخشيتهم من الصواريخ الباليستية القوية والذكية للجمهورية الاسلامية.

واعتبر ان العدو لا سبيل امامه سوى فرض الحظر الاقتصادي على ايران وهو يستخدم الحرب النفسية لتحقيق ذلك واضاف، ان المقاومة والصمود امام مخططات الاعداء بارزة في سيرة الشهداء والامام الراحل وسماحة قائد الثورة الاسلامية ومن المؤكد اننا سننتصر بالصمود في مواجهة اطماع الاعداء في المجال الاقتصادي وهذه الحرب غير المتكافئة.

واعتبر ان الثورة الاسلامية في ايران قد تحولت الى انموذج كامل للمقاومة للدول الاخرى واضاف، ليس باستطاعة العدو مواجهة ثقافة المقاومة والتضحية والشجاعة للثورة الاسلامية لان هذا الانموذج قد تجاوز حدود البلاد./انتهى/

رمز الخبر 1889391

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =