روحاني يؤكد على أهمية تقنية المعلومات المكانية ومساهمتها في حل مشاكل البلاد

بعث الرئيس حسن روحاني رسالةً الى "الملتقى الوطني للجيوماتكس وتقنية المعلومات المكانية" أكد خلالها على أهمية الانتقال والتبادل المكاني للمعلومات، وما يقدمه من خدمات قيمة للانسان.

وأفادت وكالة مهر  للأنباء إن  الرئيس حسن روحاني بعث اليوم الاربعاء، رسالة الى "الملتقى الوطني  للجيوماتكس وتقنية المعلومات  المكانية"، مشيراً فيها إلى إنّ الانتقال والتبادل المكاني للمعلومات سواء على الطريقة التقليدية البدائية أو عبر وسائل التقنية المعلوماتية وتحليلها قدم للانسان خدمات قيمة وترك إنطباعاً ايجابياً على حياة البشر.

وأضاف روحاني في رسالته إن توظيف هذه التقنية خلال العقود الأخيرة تجاوز المستوى الميداني والتخطيطي للمشاريع وبات يشكل إحدى البنى التحتية المؤثرة في التخطيط بعيد الأمد وفي إجراء مسح وطني للأراضي فضلاً عن دور هذه التقنية في إتخاذ قرارات عامة على مستوي البلاد وعرض الخدمات.
وإعتبرالرئيس الايراين الملتقيات الوطنية كملتقى الجيوماتكس وملتقى هندسة التقنية المعلوماتية المكانية، فرصة قيمة للتقارب والتآزر بين متخصصي هذا القطاع و القطاعات الاخرى، لافتاً الى دور هذا التقارب في إشعارهم بهواجس مشتركة تساهم في حل قضايا هامة كإدارة موارد المياه والتوزيع المتوازن للسكان وإجراء مسح للأراضي والتوصل الى حلول لمشاكل ازدحام الطرق وتلوث الهواء وما شابهها من قضايا.
وختاماً شكر روحاني منظمة رسم وإعداد الخرائط الايرانية والقائمين بأعمال الملتقى، متمنياً لهم النجاح في خدمة الوطن وتوفير فرصة أفضل للحياة تخدم الشعب الايراني. /انتهى/.

رمز الخبر 1889766

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =