جميعة الوفاق الوطنية : الجولة الثانية من الانتخابات تظهر حجم الأزمة في البحرين

اعتبر نائب أمين عام جمعية الوفاق الوطني الاسلامي الشيخ حسين الديهي إن الجولة الثانية من الإنتخابات كرست فكرة الفشل والضعف في مسرحية الانتخابات في ⁧‫البحرين‬⁩ وأثبتت بما لا شك فيه ولا جدل أن السلطة استخدمت أرقاما جعلت من نفسها محل سخرية أمام القاصي والداني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن  نائب أمين عام جمعية الوفاق الوطني الاسلامي الشيخ حسين الديهي، صرح في تعليق على الدور الثاني من الانتخابات البرلمانية والبلدية،  إن الجولة الثانية من الإنتخابات كرست فكرة الفشل والضعف في مسرحية الانتخابات في ⁧‫البحرين‬⁩ وأثبتت بما لا شك فيه ولا جدل أن السلطة استخدمت أرقاما جعلت من نفسها محل سخرية أمام القاصي والداني».

واضاف إن المواقف الدولية والمحلية التي طعنت في شرعية الانتخابات ونزاهتها كانت بالجملة وجاءت من كل حدبٍ وصوب ولم أرى شهادة ايجابية بحقها لحد الآن.

وقال الديهي تزامناً مع الجولة الثانية من الإنتخابات في ⁧‫البحرين‬⁩ قرأت تقريراً للمنظمات الحقوقية حول الإرهاب الإنتخابي، وفي الحقيقة ذهلني جداً حجم الإرهاب الذي مورس ضد المواطنين لإجبارهم على التصويت.

واردف نائب أمين عام جمعية الوفاق الوطني الاسلامي قائلا إن  الإنتخابات هذه المرة كشفت حجم المشكل السياسي الذي يعصف بالبلاد والعزلة بين الشعب والحكم لحد فمن قاطع ساخط، ومن شارك خوفاً من الترهيب وعاد ليؤكد أن المعارضة أعلنت أن نسبة المشاركة لم تتعدى 30٪ وقد تأكدت هذه النسبة مجدداً بعد الجولة الثانية من المسرحية.

وخاطب الديهي السلطات البحرينية قائلاً: البعض يسعى بالكذب والتدليس لإلغاء شعب البحرين، نقول لهم تعالوا إلى استفتاء شعبي حقيقي نحتكم فيه إلى صناديق حقيقية لنكتشف بعدها من هو المزيف. /انتهى/.

رمز الخبر 1890068

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =