ظريف: من الافضل بدلا عن إضعاف القرار 2231، العمل على ان يتبعه الجميع

صرح وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف إن اميركا أقرت بان قرار مجلس الامن الدولي 2231 لا يمكنه الوقوف امام قدرات الردع الايرانية، مضيفاً أنه من الافضل بدلا عن إضعاف القرار 2231، العمل على ان يتبعه الجميع.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف أشار في  تغريدة له علي موقع التواصل الاجتماعي تويتر أمس الثلاثاء إلى إن استغلال مجلس الامن الدولي بصورة مثيرة للسخرية، لا يمكنه التغطية على حقيقة التقصير في تنفيذ التعهدات وكذلك الفشل في تحميل اميركا المسؤولية ازاء عدم التزامها بتعهداتها خاصة وان اميركا أقرت بان قرار مجلس الامن الدولي 2231 لا يمكنه الوقوف امام قدرات الردع الايرانية.
واضاف وزير الخارجية: انه من الافضل بدلا عن إضعاف القرار 2231، العمل على ان يتبعه الجميع.
وأرفق ظريف تغريدته بنص تصريح أدلى به برايان هوك رئيس فريق العمل حول ايران في وزارة الخارجية الاميركية في 20 سبتمبر 2018 حيث قال بان قرار مجلس الامن 2231 الذي أيد الاتفاق النووي الايراني رسمياً وحل بدلا عن القرار 1929 ، تضمن لغة لينة كهدية الى الايرانيين. 
واضاف هوك: حسبما يشير القرار فقد طُلِب من ايران ولم يلزمها الامتناع عن القيام بانشطة متعلقة بالصواريخ الباليستية القادرة علي حمل رؤوس نووية. /انتهى/.

رمز الخبر 1890164

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 4 =