تأسيس موقع إلكتروني للتواصل العلمي والتكنولوجي في العالم الإسلامي

أعلنت مؤسسة المصطفى(ص) للعلوم والتكنولوجيا عن تأسيس موقع إلكتروني للتواصل العلمي والتكنولوجي في العالم الإسلامي خلال اجتماعات تبادل التجارب والخبرات العلمية في البلدان الإسلامية STEP.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن اللجنة الإعلامية لمؤسسة المصطفى(ص) للعلوم والتكنولوجيا، أن الدورة الرابعة لاجتماعات STEP اختتمت بعد ثلاثة أيام من الاجتماعات والحوار بين أكثر من ثمانين عالماً في مجال الماء، الطاقة والصحة.

وأعلن المدير التنفيذي للدورة الرابعة لاجتماعات تبادل التجارب والخبرات العلمية في البلدان الإسلامية STEP في ختام الدورة: وفقاً للنقاشات الواسعة حول أوضاع الدراسات وتنمية المراكز العلمية والبحثية، أعلنت الآراء التالية بهدف التعاون العلمي والتكنولوجي بين البلدان الإسلامية وحتى خارج إطار العالم الإسلامي:

  1. تأسيس موقع إلكتروني للتواصل بهدف التعاون العلمي والتكنولوجي في العالم الإسلامي ومشاركة المعلومات ونشرها؛
  2. الاهتمام بالأوقاف بهدف الاستثمار في مجالات ونشاطات أوسع من القدرة الحالية مثل دعم الباحثين النموذجيين، الباحثين المجتهدين وخطوات جديدة تم التخطيط لها ووضعها على رأس قائمة الأولويات؛
  3. مشاركة الدراسات والبنى التحتية المتعلقة بالدراسات والتنمية؛
  4. دعم برامج المنح الدراسية بدعم مالي من المؤسسات ومؤسسة المصطفى(ص) للعلوم والتكنولوجيا؛
  5. رفع مستوى المعرفة والمعلومات العامة في البلدان الإسلامية؛
  6. تشكيل لجنة استشارات دولية لمؤسسة المصطفى(ص) للعلوم والتكنولوجيا؛
  7. الارتقاء بمستوى المساواة بين الجنسين وعرض دراسات العلماء الشباب في الاجتماعات إلى جانب المشاريع البحثية؛
  8. دعم برامج إشراف العلماء البارزين على عمل طلاب الجامعات الشباب؛
  9. تسهيل تسخير العلم لخدمة المجتمع.

وشهدت الجلسة الختامية إهداء جوائز للعلماء الشباب تقديراً لإنجازاتهم البارزة.

وحصل على جوائز الدورة الرابعة لاجتماعات STEP كل من: جوخا عبد الله الكلباني لتقديم مشروع في مجال التكنولوجيا الاتصالات والمعلومات، آمال بتي العبري في مجال التكنولوجيا الاتصالات والمعلومات وخديجة سعيد الرشيدي في مجال الفيزياء.

وتقدم المشاركون بالدورة الرابعة لاجتماعات تبادل التجارب والخبرات العلمية في البلدان الإسلامية STEP بالشکر لمؤسسة المصطفى(ص) للعلوم والتكنولوجيا وجامعة السلطان قابوس لإقامة هذه الفعالية وتوفير فرصة لاجتماع علماء العالم الإسلامي بهدف تحقيق مستقبل علمي أفضل في البلدان الإسلامية.

وجدير بالذكر أن مؤسسة المصطفى(ص) أطلقت فعالية اجتماعات تبادل التجارب والخبرات العلمية في البلدان الإسلامية STEP في عام 2015 بهدف تعزيز التعاون بين العلماء، وأصبحت هذه الفعالية تعقد سنوياً. /انتهى/

رمز الخبر 1890188

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =