الرئيس الهندي يدين بشدة الهجوم الارهابي في جابهار

ادان الرئيس الهندي "رام نات كوفيند" بشدة الهجوم الارهابي في جابهار/ جنوب شرق ايران/ الذي اسفر عن مقتل وجرح عدد من الابرياء واعرب عن مواساته للشعب والحكومة في ايران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ، بأنه اعرب رام نات كوفيند، خلال مراسم تسلمه اوراق اعتماد السفير الايراني الجديد علي جكني، اليوم الجمعة، عن ارتياحه لعلاقات الصداقة التاريخية القائمة بين الهند والجمهورية الاسلامية الايرانية. 

واكد على ضرورة تنمية حجم العلاقات التجارية بين البلدين الى اكثر من مستواها الحالي الذي يبلغ 13 مليار دولار.

ووصف كوفيند، خلال اللقاء، الزيارة التي قام بها الرئيس الايراني حسن روحاني خلال العام الجاري الى نيودلهي بانها فتحت صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين، موضحا ان توجّه بلاده حيال العلاقات يقوم على توطيدها مؤكدا على ضرورة الاستفادة من الفرص المتاحة بشكل كامل.

واعتبر التعاون بين البلدين في مجال النقل والمواصلات لاسيما مشاركة بلاده في تطوير ميناء جابهار بمثابة دليل على التعاون الطيب بين البلدين واصفا منح ادارة الميناء لشركة هندية في نهاية العام الجاري بالخبر الجيد.

من جهته اشار السفير الايراني الجديد في الهند علي جكني الى العلاقات التاريخية والصداقة القائمة بين البلدين وتوفر مجالات وقواسم مشتركة كثيرة، موضحا ان نظرة ايران الى الهند غير محدودة بامس واليوم. 

واعرب عن أمل الجمهورية الاسلامية الايرانية بالارتقاء بمستوى العلاقات وفتح آفاق جديدة لاسيما في المجالات الاقتصادية والتجارية بين البلدين./انتهى/

رمز الخبر 1890228

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 12 =