ناظم دباغ: لاينبغي أن يتحول العراق واقليم كردستان الى جزء من منافسات القوى الاجنبية

رأى ممثل إقليم کردستان العراق في إيران ناظم دباغ، أنه من الضروري الا يتحول العراق واقليم كردستان الى جزء من المنافسات العدائية للقوى الاجنبية التي تحاول الاضرار بالعراق.

وحول العلاقات بين ايران واقليم كردستان العراق في ظل الحكومة العراقية الجديدة قال ناظم دباغ في تصريح لمراسل وكالة مهر للأنباء، "إن لإيران دور مهم في التطور الاقتصادي العراقي كما أنها لم تدخر جهداً في دعم المواقف السياسية وتشكيل الحكومة العراقية الجديدة، اذ ان وحدة القوى السياسية العراقية من أجل تسوية قضاياهم العالقة كانت على الدوام تحظى بأهمية بالغة بالنسبة للجانب الايراني".

ورأى دباغ أن العلاقة بين اقليم كردستان العراق والجمهورية الاسلامية الايرانية تمتلك آلية وقدرة المضي قدماً نحو تعزيزها أكثر من السابق.

وحول زيارة البارزاني الاخيرة الى بغداد والعلاقة بين اربيل والاقليم، قال دباغ، "عقب اجراء الاستفتاء كانت زيارة البارزاني الى بغداد خطوة مهمة ومؤثرة في تسوية المشاكل بين الاقليم وبغداد".

وأكد ممثل إقليم کردستان العراق في إيران ان وجود رئيس مقتدر من الاكراد في بغداد ورئيس وزراء كان من الاصدقاء المقربين لقادة الاكراد ومنهم جلال طالباني ومسعود البارزاني يمكن ان يشكل فرصة ذهبية لتسوية المشاكل وارساء الامن والاستقرار في العراق والاقليم.

وبشأن الضغوطات الامريكية على العراق لخفض تعاونها وعلاقاتها مع ايران قال دباغ، ان امريكا ستزيد كالسابق من ضغوطاتها على العراق لكن ما نراه من المسؤولين العراقيين وفي الاقليم هو الالتزام بالحفاظ على مصالح الشعب العراقي وكذلك الالتزام بالدستور واتباع اي قرار يُتخذ من قبل الحكومة العراقية المركزية./انتهى/

رمز الخبر 1890245

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =