بدأ أتباع طائفة الصابئة المندائية أمس الاثنين عامهم الجديد وفق تقويمها الخاص مثل كل عام بمراسم تعميد جماعية وطقوس دينية أخرى احتفالاً بالعيد الكبير (دهوا ربا)، وذلك على على نهر كارون قرب الجسر الأبيض في مدينة الأهواز جنوب غرب ايران، ويمارس الصابئة مختلف شعائرهم في ايران باعتبارها أحد الديانات التوحيدية ويعمل معظم أبناءها بالصياغة وصناعة المجوهرات والمينا الخزفية والصناعة القوارب.

           

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 6 =