أفغان يحتجون لليوم الثاني على خطط قس حرق نسخ من المصحف

تظاهر آلاف الافغان في شمال شرق أفغانستان لليوم الثاني اليوم السبت رغم تعليق خطط قس أمريكي بحرق نسخ من المصحف الشريف.

ويأتي تجدد الاحتجاجات في أفغانستان التي تمزقها الحرب بعد أن ألغى تيري جونزراعي كنيسة في فلوريدا خططه حرق نسخ من المصحف الشريف مع حلول الذكرى التاسعة لهجمات 11سبتمبر /أيلول.
وأثارت هذه الخطط غضبا في أفغانستان وفي شتى أنحاء العالم الاسلامي.
وقال أغا نور كنتوز قائد الشرطة الاقليمية ان الآلاف تجمعوا في ثلاثة أحياءباقليم بدخشان بشمال شرق البلاد حيث قتل محتج يوم الجمعة بالرصاص خارج قاعدة تابعةلحلف شمال الاطلسي تديرها القوات الالمانية.
وابلغ رويترز "تدفق متظاهرون بالآلاف للاحتجاج على حرق نسخ من المصحف غير أنهاحتى الان سلمية. قوات الشرطة هناك للحيلولة دون وقوع أي أعمال عنف."
وقال متحدث باسم قوة المعاونة الامنية الدولية (ايساف) انه على علم بمظاهرتين فيبدخشان. وأضاف أن قوات ايساف لا تتدخل وأن الاحتجاجات ليست بالقرب من أي قواعدعسكرية.
واحتج يوم الجمعة ما يقدر بعشرة آلاف شخص في شوارع فيض آباد عاصمة اقليم بدخشانبعد صلاة عيد الفطر.
وتجمع محتجون أيضا في العاصمة كابول وفي أربعة أقاليم أخرى./انتهى/
رمز الخبر 1149205

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 12 =