الفلسطينيون يؤكدون رفضهم للمؤامرة ضد سوريا ويدعمون برنامج الأسد

نظم عدد كبير من مؤيدي الرئيس السوري بشار الأسد وقفة تضامنية لدعم برنامج الإصلاح الذي أعلن عنه الرئيس الأسد وذلك في ميدان الشهيد ياسر عرفات بمدنية رام الله في الضفة الغربية.

ورفع المشاركون لافتات تندد بالتحريض الإعلامي الكبير والغير مسبوق , ودعوات البعض إلى تدخل عسكري ضد سوريا من خلال القوى الاستعمارية لضرب دمشق, وأكد المشاركون على دعمهم لبرنامج الإصلاح الشامل  الذي أعلن عنه الرئيس السوري والذي يشكل ضمانة لمستقبل الشعب السوري اويعطي الأمل لجميع أبناء سورية بحياة كريمة وديمقراطية.
ورفع المشاركون علم الجمهورية العربية السورية وسط هتافات تشيد بموقف سوريا الداعم للقضية الفلسطينية ومساندتها الدائمة للفلسطينيين إضافة إلى رفع شعارات تشيد بحسن معاملة القيادة السورية للاجئين الفلسطينيين في سوريا.
وهتف المشاركون بحياة الرئيس السوري، وحذروا من المؤامرة الدولية التي تستهدف سورية كدولة عربية تدعم المقاومة وتتصدى للغزو "الصهيو أمريكي" في المنطقة، وأكدوا معارضة الشعب الفلسطيني للمؤامرة التي تتعرض لها سوريا.
وأكد احد منظمي الوقفة لمراسل كالة مهر للانبا’ في الأراضي الفلسطينية أن هذه الوقفة تأتي لكي تقول للقيادة السورية أن الشعب الفلسطيني لا ينسى مواقفكم التاريخية تجاهه وان شعب فلسطين سيتصدى بجانبكم إلى المؤامرة التي تحاك ضد سوريا المقاومة.
وشدد الناشط الشبابي أن هذه الوقفة هي ضمن سلسلة من الفعاليات التي ستنظم في الضفة المحتلة وقطاع غزة لمساندة الشعب السوري في التصدي للمؤامرة ودعم برنامج الإصلاح الذي أعلن عنه الرئيس الأسد/انتهي .

 
 
 
رمز الخبر 1543118

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 8 =