بان كي مون: العراق على مفترق طرق والمسؤولية يتحملها قادته السياسيون

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، عن استيائه من تدهور الوضع الأمني في العراق، معتبرا أنه على مفترق طرق والمسؤولية يتحملها قادته السياسيون لإخراجه من حافة الهاوية.

وقال كي مون في بيان نشر على موقع الأمم المتحدة، واوردته "السومرية نيوز"، إنه يعرب عن استيائه "من تدهور الوضع الأمني في العراق، ويدين بأشد العبارات أعمال الإرهاب والعنف الطائفي المتصاعد، والتي تهدف إلى تمزيق النسيج الاجتماعي للبلاد".
واعتبر كي مون أن "العراق يقف على مفترق طرق آخر، وأن المسؤولية تقع على قادته السياسيين لإخراج البلاد من حافة الهاوية، وعدم ترك أي مساحة لهؤلاء الذين يسعون لاستغلال الجمود السياسي من خلال العنف والإرهاب".
ودعا الأمين العام للأمم المتحدة، القادة السياسيين العراقيين إلى "معالجة المظالم المشروعة لجميع طوائف الشعب العراقي، من خلال الدخول في حوار جاد بروح التوافق، وبتمرير التشريعات دون مزيد من التأخير، وتقديم مرتكبي هذه الهجمات إلى العدالة".
وأكد كي مون أن "الأمم المتحدة تقف على أهبة الاستعداد لمساعدة حكومة وشعب العراق في التغلب على الأزمة"./انتهى/

 
رمز الخبر 1825642

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =