مقتل ضابط سعودي في درع الجزيرة بمدينة سامراء

أفاد مصدر امني في محافظة صلاح الدين، اليوم السبت، بان قوات النخبة قتلت ضابطا سعوديا برتبة عقيد في قوات درع الجزيرة أثناء تواجده، في مدينة سامراء.

وقال المصدر في حديث لـموقع "المسلة" الاخباري ، أن "ضابطا سعوديا برتبة عقيد في قوات درع الجزيرة تم قتله في عملية امنية أثناء تواجده بمدينة سامراء، جنوب محافظة صلاح الدين".
وأضاف المصدر الذي أشترط عدم الكشف عن هويته، أن "الضابظ كان عنصر أرتباط ما بين المخابرات السعودية وعناصر تنظيمي جيش الطريقة النقشبندية وداعش الارهابيين، وأن العملية نفذت وفق معلومات استخباراتية".
وتابع أن "المخابرات السعودية والتركية منزعجة جدا من الحادثة حيث كشفت خيوط المؤامرة على العراق".
وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد قال، أمس الجمعة، "إذا كان أعداء العراق من التكفيريين وداعش قد ألبسوا المعركة ثوباً طائفياً، فنحن سنلبس ثوباً وطنياً وحدوياً، سنشترك به جميعاً"، مشيرا الى ان "العالم اليوم يصطف معنا تثميناً لدورنا وموقفنا في مواجهة الإرهاب، مدركين ان الخطر أصبح يهدد المنطقة والعالم".
وكانت النائب عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف قد أتهمت، أمس الجمعة، تركيا بوضع سيناريو الاحداث الامنية الاخيرة التي تشهدها البلاد وتنفيذه بالمال السعودي، فيما اشارت الى مسؤولين ساهموا ببيع مدينتي الموصل وكركوك./انتهى/
رمز الخبر 1837117

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha