روحاني : الغرب يتوهم بانه حقق النجاح في المفاوضات النووية

اكد رئيس الجمهورية حسن روحاني ان اتهام ايران بمحاولة تصنيع سلاح نووي مجرد مزاعم واهية , مشيرا الى ان الغرب يتوهم بانه حقق النجاح في المفاوضات النووية.

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية حسن روحاني وخلال لقائه عصر الاحد النخب وعلماء الدين والفنانين بمحافظة كردستان , قال : ان صفحة جيدة فتحت حاليا في مناخ العلاقات مع الدول الاخرى , ويجب الاستفادة من هذا المناخ بافضل شكل.
وتطرق الى نتائج الاتفاق النووي , وقال : ان اول نتيجة للاتفاق كان القرار الاممي رقم 3122 , وانه لم يكن احد يتوقع ان تكسب ايران هذه النتيجة باقتدار وبالتفاوض مع القوى العالمية.
وتابع قائلا : ان الامم المتحدة اقرت بان ايران لديها حق في امتلاك الطاقة النووية وان تمتلك عجلة الوقود , وبهذا القرار الاممي فانه تم الاعتراف بحق ايران النووي , وهذا الانجاز رمز لاقتدار وانتصار الشعب الايراني المسلم.
واعتبر رئيس الجمهورية كذلك الغاء قرارات الحظر الظالمة احد الاولويات الاخرى للمفاوضات النووية والتي تحققت بفضل عون الله تعالى وتوجيهات قائد الثورة الاسلامية ودعم الشعب.
واضاف :لحسن الحظ فان الظروف الجديدة يتم تجربتها في ايران , ونحن بواسطة الوحدة والاتحاد بين ابناء الشعب استطعنا مرة اخرى من التغلب على المشكلات.
واوضح روحاني ان استقلال البلاد وعزتها تحققت في ظل تضحيات ابناء الشعب الايراني قبل الثورة الاسلامية وخلال الحرب المفروضة وتحمله الضغوط والصعوبات وتصديه لمؤامرات الاعداء في جميع الميادين.
وقال: في الوقت الحاضر فان كل ما لدينا من استقلال زعزة تحقق في ظل تضحيات المقاتلين.
وتابع قائلا : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية لا تسعى الى حيازة السلاح النووي , فالبلد الذي يتمكن من انتاج الكعكة الصفراء وغاز U6 وتخصيب اليورانيوم بنسبة 4 بالمائة , فان صنع السلاح النووي بالنسبة اليه  امر ممكن.
واضاف رئيس الجمهورية : ان الادعاء بصنع السلاح النووي هو ادعاء اجوف , فاذا كانت ايران تريد صنع السلاح النووي , لما كانت تسمح للوكالة الدولية منذ عام 2002 باجراء مزيد من عمليات التفتيش.
وقال روحاني : ان القوى الكبرى تزعم اليوم انها نجحت خلال المفاوضات من تأخير صنع السلاح النووي في ايران , لذلك اذا كانوا يتصورون من خلال هذه الاوهام انهم حققوا نجاحا في هذه المفاوضات , فمن الافضل لهم ان يبقوا في اوهامهم.
واردف يقول : من الواضح لجميع المراقبين وشعوب العالم اننا لم ولن نريد حيازة السلاح النووي لاسباب اخلاقية ودينية وفتوى قائد الثورة الاسلامية القائمة على أسس دينية ومذهبية.
واضاف رئيس الجمهورية : ان ديننا واخلاقنا وارادتنا وتصميم الجمهورية الاسلامية وفتوى قائد الثورة الاسلامية تؤكد على عدم انتاج سلاح نووي , وهذه الامر لا يرتبط بالاتفاق الاخير.
واكد روحاني ان استراتيجية الجمهورية الاسلامية الايرانية هي استراتيجية رادعة وان ايران لا تسعى الى الاستيلاء على اراضي الغير.
واضاف : الثورة الاسلامية في ايران تسعى الى فتح القلوب وفتح اجواء المودة والاخوة في المنطقة./انتهى/

           

رمز الخبر 1856612

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =