موسكو وطهران تدعوان لحوار سوري واسع دون ضغوط خارجية

أكد المبعوث الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الاوسط نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف ومساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والافريقية حسين امير عبداللهيان خلال لقائهما ضرورة إقامة حوار سوري واسع دون ضغوط خارجية واحترام سيادة سورية .

ودعا الطرفان إلى تنشيط التعامل مع الاطراف الدولية والاقليمية المعنية من اجل تسوية الأزمة في سورية وتوحيد الجهود الرامية إلى مواجهة الخطر الإرهابي وخاصة الذي تشكله جماعة "داعش".

وأعرب الجانبان عن تأييدهما لجهود المبعوث الأممي الخاص الى سورية ستافان دي ميستورا مؤكدين ضرورة تنشيط جهود ومحاربة ارهاب جماعة "داعش".

ونوه بوغدانوف بالمبادرة الروسية الخاصة بالعمل الجماعي لضمان الأمن في منطقة الخليج الفارسي بمشاركة جميع الأطراف الإقليمية والأخرى المعنية لافتا إلى انعدام البديل لاستعمال نشيط لاليات سياسية دبلوماسية تكون مفتاحا لتسوية الأزمات في بلدان المنطقة بما فيها اليمن .

وسيبحث عبداللهيان مع بوغدانوف مستجدات التطورات الإقليمية والدولية وخاصة المبادرة الإيرانية المحدثة لحل الأزمة في سورية./انتهى/

رمز الخبر 1857788

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =