قاسمي: لم نتفاوض مع الأمريكان سوى في ما يخص الملف النووي

أكد الناطق باسم الخارجية الإيرانية "بهرام قاسمي" أن المفاوضات الإيرانية مع القوى الكبرى كانت محصورة في الملف النووي فحسب وأنه لا صحة لما صرح به رئيس وكالة الإستخبارات الأمريكية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء للأنباء أن تصريحات "جون أوين برينان" رئيس وكالة الإستخبارت الأمريكية والتي قال فيها أن ايران والولايات المتحدة الأمريكية قد بحثا الكثير من القضايا أثناء المفاوضات النووية، أثارت ردود أفعال المسؤولين الإيرانيين، فقد نفى الناطق باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي هذه المزاعم واكد أنه لا توجد قضايا سوى الملف النووي تم مناقشتها مع الجانب الامريكي.

ونوه بهرام قاسمي أن "جون برينان" ليس في مقام يؤهله للإدلاء بتصريحات تخص الشأن الداخلي الإيراني، مضيفا أن الهدف من إطلاق هكذا تصريحات هو إيجاد الفرقة والخلاف بين أبناء الجمهورية الإسلامية.

وأردف قائلا "على الأمريكان أن يدركوا جيدا أن الشعب الإيراني لا ينخدع بهذه الأكاذيب وهو أكثر وعيا مما يتصورون، مؤكدا أن الشعب الايراني قد اثبت في الماضي أنه حريص على حفظ الأمن القومي الايراني ومصالح الجمهورية الإسلامية ووحدة الشعب والحكومة".

وفي الختام نفى بهرام قاسمي نفي باتا هذه المزاعم الكاذبة، مشيرا الى أنه لم تجري أي مفاوضات مع الجانب الأمريكي سوى في ما يخص الملف النووي./انتهى/

رمز الخبر 1864267

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =