اوباما: من الصعب تخلي ترامب عن الاتفاق النووي مع ايران

اعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما، انه متخوف من تولي الرئيس المنتخب دونالد ترامب الرئاسة وأكد انه سيكون من الصعب عليه التخلي عن اتفاق المناخ والاتفاق النووي مع ايران.

قال اوباما في مؤتمر صحافي عقده في البيت الابيض قبيل بدء رحلة الى اوروبا تشمل اليونان والمانيا، ان "من المؤكد" ان لديه "مخاوف" من تولي دونالد ترامب رئاسة الولايات المتحدة خلفا له، معتبرا انه سيكون من الصعب على ترامب التخلي عن اتفاق المناخ والاتفاق النووي مع ايران.

وتساءل اوباما "بعد اقل من اسبوع على انتخاب ترامب رئيسا": "هل لدي مخاوف؟ بالطبع. بالتأكيد لدي مخاوف. هو وأنا نختلف على العديد من المواضيع".

وحول الحلف الاطلسي، اعلن اوباما ان الرئيس المنتخب دونالد ترامب اكد له انه يدعم بقاء الحلف الاطلسي قويا خلال لقائهما الخميس الماضي في البيت الابيض.

وقال اوباما "احدى الرسائل التي بامكاني ان انقلها هو التزامه (ترامب) بالحلف الاطلسي وبالتحالف بين ضفتي الاطلسي"، معتبرا ان هذه التحالفات "ليس جيدة لاوروبا فحسب، بل ايضا للولايات المتحدة".

واعتبر الرئيس الاميركي ان الرئيس المنتخب دونالد ترامب "ليس ايديولوجيا بل براغماتيا"، وقال "لا اعتقد انه ايديولوجي، وهو بالنهاية براغماتي، وهذا ما سيكون مفيدا له في حال احاط نفسه باشخاص جيدين، وعرف بشكل واضح ما يريد"./انتهى/

رمز الخبر 1866974

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =